كشف كامل زاهر أمين صندوق النادي الأهلي حقيقة الحجز على مستحقات النادي لدى ستوك سيتي الإنجليزي بسبب النزاع الدائر على قناة الأهلي.

وكان مجلس الأهلي قد قام بإنهاء التعاقد مع شركة مسك والاتفاق مع شركة بريزنتيشن لتولي ادارة قناة النادي.

وتناولت تقارير إعلامية حصول شركة مسك على حكم ضد النادي الأهلي وشركته الإعلامية للحصول على تعويضات كبيرة والحجز على مستحقاته لدى ستوك.

ومازال يتبقى للقلعة الحمراء قسطا اخيرا لدى نادي ستوك سيتي فيما يخص صفقة انتقال رمضان صبحي لاعب الفريق.

وأشار كامل زاهر في تصريحات ابرزها مراسل "يلا كورة" "الإدارة قامت بتفويض محامي انجليزي لمتابعة النزاع بين مسك وشركة الاهلي للنتاج الاعلامي".

وتابع "القسط القادم الخاص بصفقة رمضان صبحي يحق لنا الحصول عليه في شهر يوليو وليس صحيحا انه تم الحجز عليه".

واختتم تصريحاته قائلا "ما تردد بشأن وجود غرامات على النادي الأهلي بمبالغ كبيرة ليس له اساس من الصحة، فالنزاع مازال قائما".