تحدث عماد متعب مهاجم النادي الأهلي عن فكرة رحيله عن القلعة الحمراء والظلم الذي تعرض له في السنوات الأخيرة وعدم الحصول على فرصة حقيقية.
 
وقام عماد متعب مؤخرا بتجديد تعاقده مع النادي الأهلي لمدة موسم واحد، حيث كان تعاقده ينتهي بنهاية الموسم الجاري.

وأشار متعب في تصريحات للصحفيين بحضور مراسل "يلا كورة" "قمت بالتجديد للأهلي على بياض، ولم اضع اي شروط كما تحدث البعض، لا يمكن أن أفعل هذا الأمر".

وتابع "الأوراق والعقود لا تربطني بالأهلي، هذا هو بيتي الذي تربيت بين صفوفه منذ كنت صغيرا، ولم يحدث ان قمت بفرض اي شروط اثناء التجديد".

وواصل تصريحاته قائلا "نعم قمت بتجديد تعاقدي مع النادي، لكن ان لم أجد لي دور مع الأهلي فسأرحل فورا دون اي تفكير، لن استمر على الدكة طويلا".

وأكد "لن اوافق ان يتم تهميش دوري في النادي الأهلي وتعمد اظهار ان قيمتي هي خارج الملعب فقط وليس داخله، اشعر انني ما زلت قادرا على العطاء".

وأضاف "كوني من ابناء النادي ظلمتني كثيرا في تقييم المدربين لي، لكن أن الأوان لكي انظر لنفسي، وضعت مصلحة الفريق فوق كل شئ، لو كنت اثير المشاكل لحصلت على حقوقي".

واستمر قائلا "اكن لحسام البدري كل الاحترام، فهو كان مدربي منذ كنت صغيرا في قطاع الناشئين، لكن مندهش من عملية التدوير بالفريق خاصة المهاجمين دون اشراكي".

واكمل في هذا الأمر "بعد اصابة مروان محسن، شارك عمرو جمال وبعد ان تم التدوير بيننا لم يتم منحي الفرصة بعد".

وواصل "مندهش ايضا لعدم منحي فرصة طوال السنوات الماضية، تعرضت للظلم من قبل المدربين مؤخرا، الان اصبحت اشعر بأن دوري خارج الملعب وهذا غير مقبول".

وتمنى متعب أن تم منحة فرصة المشاركة في 6 او 7 مباريات متتالية مع اي مدير فني في السنوات الماضية وان يتم الحكم عليه بعد ذلك، وأن لا يكون الحكم المطلق هو الدكة.

واختتم قائلا "التسجيل في الربع الأخير رزق من الله لأنني مظلوم، الامر لا يتعلق بالسن، فهناك لاعبين صغار لا يستطيعون المشاركة لأكثر من 50 دقيقة".