حقق المنتخب المصري فوزاً ودياً على حساب نظيره التوجولي بثلاثة أهداف نظيفة في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب برج العرب في إطار الاستعداد لبداية التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا 2019.

وظهر عدد من الوجوه الجديدة في تشكيل منتخب مصر خلال المباراة، حيث تواجد أمير عادل وأحمد الشيخ للمرة الأولى دولياً، مع ظهور ثان لسام مرسي مع الفراعنة.

وجاءت المباراة في إطار استعدادات الفراعنة لملاقاة تونس منتصف شهر يونيو القادم في إطار مباريات الجولة الأولى من التصافيات المؤهلة لكان 2019.

وجاء هذا الفوز ليرفع الرصيد المصري في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم برصيد ست نقاط، ليصبح 910 نقطة في التصنيف القادم لشهر أبريل بعد أن كان 904 في الترتيب الماضي، حيث تواجد الفراعنة وقتها في المرتبة 20 عالمياً والأولى أفريقياً.

الشوط الأول

بداية سريعة من المنتخب المصري عن طريق محاولات من الجانبين الأيمن والأيسر للاختراق، حتى جاءت الدقيقة الثالثة لتشهد الفرصة الأولى عن طريق عرضية أمير عادل نحو أحمد حجازي الذي حولها برأسه ولكنها خرجت بجانب القائم الأيمن لتوجو.

ورد المنتخب التوجولي سريعاً عن طريق كرة عرضية في الدقيقة الرابعة لتصل نحو إيمانويل أديبايور الذي صوبها بقدمه لتمر بجانب القائم الأيمن لمرمى شريف إكرامي دون تسجيل خطورة كبيرة على مرمى الفراعنة.

هجمات متتالية مصرية لمدة 15 دقيقة عن طريق محاولات من الرباعي كهربا، رمضان، وردة وعادل، إلا أنها انتهت عند الدفاعات التوجولية.

وحصل عمرو وردة على كرة في الدقيقة 25 على حدود منطقة الجزاء ليصوب كرة قوية ولكنها علت العارضة التوجولية لتضيع فرصة هدف أخرى على المنتخب المصري.

وكاد لابا أن يستغل خطأ من شريف إكرامي أثناء خروجه من مرماه لإبعاد كرة عرضية في الدقيقة 35، إلا أنه فشل في تقديرها لتتجه نحو الدفاع المصري لتمر بسلام على الفراعنة.

وفي آخر هجمات الشوط الأول، اخترق أمير عادل الدفاع التوجولي حتى وصل إلى حدود منطقة الجزاء ليصوب كرة سهلة تصدى لها الحارس نجاح قبل أن ينهي الحكم النصف الأول من اللقاء.

الشوط الثاني

قرر هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر، الدفع بأحمد الشيخ في الوسط الهجومي للفراعنة بدلاً من أمير عادل في الدقيقة الأولى من الشوط الثاني.

الدفيقة 48 شهدت تسجيل محمود كهربا للهدف المصري الأول بعد تمريرة طولية من أحمد حجازي أخطأ فينيست أوزو مدافع توجو في تقديرها ليستغل مهاجم اتحاد جدة الخطأ مقتنصاً الكرة ليضعها داخل الشباك.

وفي الدقيقة 55 حصل عمرو وردة على كرة ثابتة نفذها أحمد الشيخ من خارج منطقة الجزاء في أقصى الجانب الأيمن، ليحولها عرضية لتدخل إلى الشباك التوجولية دون تدخل من أي لاعب آخر معلنةً عن الهدف الثاني.

ودخل مصطفى فتحي إلى ملعب المباراة في الدقيقة 58 بدلاً من عمرو وردة الذي عاد إلى الملعب بعد إصابته وتلقيه العلاج من الجهاز الطبي للفراعنة.

ونجح محمد النني في تسجيل الهدف المصري الثالث في الدقيقة 63 من اللقاء بعدما استغل خطأ فادح من الحارس والدفاع التوجولي ليصوب الكرة قوية داخل الشباك.

وأجرى كوبر عدة تبديلات منذ الدقيقة 65 وحتى 77، حيث دفع بكلاً من عمرو جمال، عمرو طارق، محمد عبد الشافي طارق حامد، بدلاً من كهربا، سعد سمير، كريم حافظ وسام مرسي على التوالي.

وشهدت الدقائق الأخيرة استعراض للقوة من جانب اللاعبين المصريين وسط محاولات توجولية لتسجيل هدف شرفي إلى أن أطلق الحكم صافرته معلناً نهاية المواجهة بتفوق الفراعنة بثلاثية نظيفة.

لمشاهدة الهدف الأول.. اضغط هنا

لمشاهدة الهدف الثاني.. اضغط هنا

لمشاهدة الهدف الثالث.. اضغط هنا