واصل المدافع الدولي جيرار بيكيه، لاعب برشلونة الإسباني، إثارة الجدل مجددا وتهكم على المشككين في العودة التاريخية المعروفة بـ"ريمونتادا" التي حققها فريقه أمام باريس سان جيرمان الفرنسي بدوري الأبطال.

وكان زميله الدولي سيرجيو راموس والبرازيلي مارسيلو ثنائي ريال مدريد تحدثا عن المباراة التي انتهت للبرسا (6-1) قبل أسبوعين، مع التلميح إلى أنها كانت تاريخية فقط بسبب التحكيم.

ليرد بيكيه، في تصريحات نقلتها صحيفة "سبورت" الكتالونية بعد ودية إسبانيا وفرنسا قائلا: "تتحدثون عن دوري الأبطال والعودة التاريخية أمام باريس؟ حسنا، ماذا عن فوز ريال مدريد بدوري الأبطال العام الماضي بهدف من تسلل؟ لم يحدث شيء".

بيكيه أشار إلى الهدف الذي سجله راموس أمام أتلتيكو مدريد الإسباني بنهائي "شامبيونز ليج" 2016، وأثار جدلا تحكيميا واسعًا، قبل أن يحسم الفريق الملكي اللقب بركلات الترجيح بعد نهاية المباراة (1-1).

وتابع: "منذ متى نستفيد من التحكيم؟ في الدوري الإسباني لم نستفد من الحكام في شيء!".

وأضاف: "أحب هذا النوع من العبارات التي يستخدومها، وبالنسبة لي لا أنزعج مما يقولوه، لكن آمل ألا ينزعجوا عندما أفعل الشيء نفسه".

وبالطبع قائد ريال مدريد والمنتخب الإسباني لم يترك الفرصة للرد على تصريحات بيكيه، وقال في تصريحات نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "كلام بيكيه عن مدريد لن يغير من تاريخنا وألقابنا، ما يقوله يثير العناوين بوسائل الإعلام ويزيد مبيعات الصحف".

وتابع مازحًا: "قلت لبيكيه أننا فزنا هذه المرة لأن إسبانيا كانت نرتدي اللون الأبيض (الألوان المعتادة لريال مدريد) أعتقد أن اللون الأبيض سيجعلك أفضل يا بيكيه، لا تخادع نفسك".

وتمنى راموس في ختام تصريحاته انضمام الموهبة الفرنسية كيليان مبابي لصفوف الفريق الملكي الموسم المقبل، مؤكدًا أن الملكي يضم العديد من اللاعبين الموهوبين، وبابه مازال مفتوحًا للتعاقد مع كبار اللاعبين.

جدير بالذكر أن الماتادور الإسباني فاز على مضيفه الفرنسي (2-0) مساء الثلاثاء، في مباراة ودية جمعت بينهما على استاد "دو فرانس".