وصل الثنائي هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة المصري، ومرتضى منصور رئيس نادي الزمالك إلى مقر وزارة الشباب والرياضة لحسم ملف انسحاب القلعة البيضاء من الدوري المصري.

وكان مرتضى منصور قد أعلن عن انسحاب الزمالك من مسابقة الدوري المصري عقب الأزمة التي نشبت بسبب مباراة فريقه امام مصر المقاصة في البطولة المصرية.

وأفاد مراسل يلا كورة بأن أبو ريدة وصل إلى مقر الوزارة قبل أن يلحق به منصور لعقد جلسة مع خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة.

ويناقش أبو ريدة ومنصور مع وزير الرياضة ملف انسحاب الزمالك من مسابقة الدوري، حيث من المقرر أن يتوصل الثلاثي لحل بشأن الأزمة.

ومن المقرر أن تنعقد الجمعية العمومية لنادي الزمالك يوم الجمعة القادم لمناقشة آخر المستجدات حول انحساب الفريق من الدوري أو استكماله للمسابقة.

وكان اتحاد الكرة المصري قد أعلن في وقت سابق عن إقامة مباراة الزمالك مع سموحة يوم السبت القادم في إطار مباريات الدوري المصري.