صرح توني سكولز الرئيس التنفيذي لستوك سيتي أن رمضان صبحي تأقلم مع الفريق واستطاع أن يظهر بشكل جيد بفضل ما فعله النادي من أجله وقدراته الشخصية، موضحا أنه سيكون سببا في جذب المواهب حول العالم للنادي.

وتمكن رمضان صبحي من الظهور بشكل جيد مع ستوك سيتي خلال النصف الثاني من الدوري الانجليزي بعدما بدأ في المشاركة بانتظام، بالرغم من سنه الذي لم يتجاوز 20 عاما.

وقال توني سكولز في تصريحاته لصحيفة "ستوك اسنتيال" الانجليزية :"إنه لمن المبكر، لكننا سعداء للغاية بتأقلمه مع الفريق وانسجامه وسط اللاعبين، وأسلوب التدريب وكيف أصبح جزء من النادي."

وتابع :"إمسك الخشب، رمضان يؤدي بشكل جيد للغاية، وهذا من الممكن أن يجذب إلينا عدد آخر من اللاعبين المميزين أصحاب الأعمار الصغيرة خارج البلاد."

وأضاف :"هذا الأمر من الممكن أن يمنح النادي امتيازات في أسواق بعينها، كما أن الأمر سيجعل لاعبينا الصغار أيضا لديهم حماس ورغبة أكبر من أجل الظهور."

لكن بالرغم من تأكيده على مساعدة النادي الكبيرة لرمضان من أجل الظهور بشكل جيد والتأقلم، لكن في الوقت ذاته أشار إلى إمتلاك اللاعب للقدرات التي ساعدته على التطور والتعايش مع أسلوب الحياة الجديد.

وأضاف :"الواضح أننا ساعدناه على استيعاب الحياة الجديدة، وإدارك الفوارق الخاصة بالثقافة والنظام الغذائي، لكن كل هذا ما كان ليحدت لولا أننا كنا على ثقة من أن اللاعب ذاته يمتلك المقاومات المناسبة لذلك وفي رأيي رمضان كان هذا الشخص."