سيؤمن 700 رجل شرطة على الأقل غدا السبت ملعب النور في لشبونة مواجهة بنفيكا وبورتو، نتيجة لأهمية المباراة واعتبار أن "عامل الخطر" فيها مرتفع.

وقالت شرطة الأمن العام في مؤتمر صحفي اليوم إن مباريات الكلاسيكو دائما ما يسودها "التوتر والشغف" وهو ما يتطلب عناية خاصة من قبل قوات الأمن.

وقال نائب رئيس الشرطة بدرو بينتو "مباراة بنفيكا وبورتو بين متصدر الترتيب ووصيفه، نعرف أن هذا أكبر ملعب في البلاد ويتسع لـ63 ألف شخص، لهذا نحن نتحدث عن كتلة ضخمة من البشر ستتوجه للملعب".

يشار إلى أن نقطة واحدة تفصل بين الفريقين، مما يكسب هذه المباراة طابعا حماسيا فوق طابعها العادي.