حاول المدرب الفرنسي لريال مدريد، زين الدين زيدان، التهرب من الإجابة الأسئلة الخاصة بتصريحات مدافع برشلونة، جيرارد بيكيه الذي تساءل فيها بخصوص قيم النادي الملكي، حيث اكتفى (زيزو) بقول إن ناديه "كبير جدا وجاد".

ولم يرغب زيدان في تأجيج الجدال الذي بدأه بيكيه بتصريحاته حول النادي المدريدي، وأيدته إدارة برشلونة ومدرب الفريق لويس إنريكي مارتينيز، لكنه دافع عن ناديه.

وكان بيكيه قد أدلى بتصريحات بعد مباراة المنتخب الإسباني الودية أمام فرنسا الأسبوع الماضي قال فيها "لا أريد أن أرى في مقصورة ملعب (ريال مدريد) الشخصيات الحالية وكيفية إدراتها للأمور من وراء الستار..لا يعجبني ما ينقله كناد".

وأكد (زيزو) "لا أهتم بما يقولونه، لأن ما يهمني هو فقط ما نستطيع القيام به في الملعب وما ننقله. نعرف ما هي صورتنا ولا أحد سيجادل في ذلك. هذا النادي هو كبير جدا ولن يغيروا ذلك بكل ما يستطيعون قوله".

وصرح "أفكر فقط في مباراة غد (أمام ديبورتيفو الافيس بالجولة الـ29 من الليجا) لأن هذا فقط ما يهمنا، وعدم الدخول في أي شيء يقولونه".

وإزاء ضغط أسئلة الصحفيين بخصوص هذا الأمر، قال زيزو "لن أتدخل في هذا الأمر لأنهم يتحدثون وسأقول فقط شيئا واحدا. كل واحد له رأي والشيء الوحيد الذي أستطيع قوله هو أن ريال مدريد نادي كبير جدا وجاد. بكلمتين أنهي الموضوع".