حقق نادي سموحة فوزاً على الزمالك بهدفين نظيفين مساء اليوم السبت على ملعب برج العرب بالأسكندرية في إطار مباريات الجولة 23 من الدوري المصري.

واستطاع سموحة أن يسجل هدفيه في الشوط الأول من المباراة، في الوقت الذي أهدر فيه مصطفى فتحي ركلة جزاء للزمالك ليفشل الفريق الأبيض في تقليص الفارق.

وبهذا الفوز يكون رصيد سموحة قد ارتفع إلى النقطة 40 ليزاحم الزمالك والمصري على التواجد في المربع الذهبي، حيث تحتل الأندية الثلاثة المراكز من الثالث وحتى الخامس.

وخاض الزمالك 20 مباراة حتى الآن في الدوري الممتاز، بينما لعب سموحة 22 لقاء، مقابل 21 مواجهة خاضها المصري في البطولة المصرية.

وكان مجلس إدارة نادي الزمالك قد أعلن عن رحيل محمد حلمي المدير الفني للفريق من منصبه، منتظراً تولي أجوستو إيناسيو المهمة بدلاً منه في الأيام القادمة.

الشوط الأول

بداية حذرة من كلا الفريقين سيطر خلالها الخطين الدفاعيين على الكرة في ظل عدم قدرة المهاجمين على الاختراق نحو كلا الحارسين حتى مرت 10 دقائق كاملة.

الخطورة الأولى جاءت للزمالك في الدقيقة 11 عن طريق كرة عرضية من أحمد أبو الفتوح إلا أن محمد أبو جبل حارس سموحة نجح في إبعادها عن المرمى بقبضة اليد.

ورد سموحة سريعاً في الدقيقة 12 عن طريق تسديدة قوية من أحمد نبيل "مانجا" إلا أنها مرت فوق عارضة محمود جنش حارس الزمالك دون تسجيل خطورة كبيرة.

التسديدة الأخيرة لسموحة جاءت في الدقيقة 19 بعد مرواغة رائعة من أحمد تمساح لطارق حامد ومصطفى فتحي قبل أن يصوب كرة قوية لكن جنش نجح في الإمساك بها بنجاح.

الدقيقة 25 شهدت خطورة جديدة للفريق السكندري بعدما تلقى أحمد حسن مكي كرة مرتدة من دفاع الزمالك على حدود منطقة الجزاء ليصوبها مباشرة وبقوة ولكنها مرت فوق عارضة جنش.

الدقيقة 33 شهدت تسجيل أحمد حسن مكي لهدف رائع لسموحة بعدما انطلق خلف الدفاع الأبيض ليراوغ إسلام جمال ببراعة قبل أن يصوبها من بين قدمي جنش معلناً عن تقدم الأزرق.

وبعد دقيقة واحدة احتسب حكم المباراة ركلة جزاء للزمالك بعد تدخل قوي من أبو جبل على حسام باولو، ليصوبها مصطفى فتحي إلا أن حارس سموحة نجح في التصدي لها بنجاح مانعاً هدف التعادل.

وكاد ستانلي أن يسجل هدف التعادل للزمالك في الدقيقة 41 بعدما تلقى كرة طائشة من دفاع سموحة داخل منطقة الجزاء ليصوبها فوق أبو جبل المتقدم من مرماه إلا أنها علت العارضة.

الهدف الثاني لسموحة جاء في الدقيقة 45 بعد تصويبة صاروخية من أحمد نبيل "مانجا"، بعد كرة عرضية أخرجها علي جبر لتذهب نحو اللاعب الذي صوبها مباشرة داخل شباك جنش.

الشوط الثاني

بداية هجومية من الزمالك رغبة من لاعبيه في تسجيل هدف تقليص الفارق مبكراً قبل الدخول في دوامة الدقائق الأخيرة، إلا أن الدقائق الخمس الأولى مرت دون خطورة على أبو جبل.

الدقيقة 53 شهدت الخطورة الأولى في النصف الثاني من المباراة بعد كرة تلقاها حسام باولو داخل منطقة الجزاء ليراوغ مدافعي سموحة قبل أن يصوبها في جسد أبو جبل الذي أنقذ مرماه من هدف أول.

وأجرى محمد حلمي المدير الفني للزمالك التبديل الأول في الدقيقة 55 عن طريق الدفع بمحمد إبراهيم بدلاً من معروف يوسف من أجل تدعيم الجبهة الهجومية للفريق لإدارك الهدف الأول سريعاً.

ودخل أحمد رفعت لملعب المباراة في الدقيقة 58 بدلاً من مصطفى فتحي في ثاني تبديلات الزمالك، قبل أن يدخل الثنائي حسام حسن وأحمد حمص بدلاً من أحمد حسن مكي أحمد تمساح في تبديلين لسموحة.

ودفع محمد حلمي بباسم مرسي كتبديل ثالث للزمالك خلال المباراة بدلاً من أيمن حفني في الدقيقة 64، قبل دقائق قليلة من رد مؤمن زكريا بآخر تبديلاته عن طريق الدفع بعمرو المنوفي بدلاً من مانجا.

دفاع سموحة نجح في السيطرة على كافة هجمات الزمالك حتى الدقيقة 80، وذلك بعدما تراجع لاعبو الفريق السكندري للمناطق الخلفية لتأمين التقدم.

الزمالك حاول الاعتماد على الكرات العرضية في الدقائق العشر الأخيرة من المباراة إلا أن دفاع سموحة ومحمد أبو جبل نجحوا في إيقاف خطورة جميع المحاولات.

واحتسب حكم المباراة سبع دقائق كوقت بدلاً من الضائع، وهو الوقت الذي نجح سموحة في السيطرة على الكرة خلالها لكن دون تسجيل أية أهداف حتى انتهت المواجهة.