اكد اسلام محارب لاعب وسط نادي سموحة على انه ينتمي للنادي الاهلي متغزلا في الفترة التي قضاها بين صفوف القلعة الحمراء، واشار في الوقت ذاته الى عدم ممانعته من اللعب للزمالك.

وصرح محارب لقناة "اون سبورت" قائلا "لحم اكتافي من خير النادي الاهلي، لكن لو هناك عرضا من الزمالك بالتأكيد سأفكر في الامر ولا مانع ان انتقل له".

وعن بدايته في كرة القدم تحدث قائلا "الانطلاقة كانت من كفر الشيخ، تواجدت في الفريق منذ كنت في السادسة من عمري وحتى السادسة عشر".

وواصل "الكابتن حمادة اسماعيل بعد ذلك ذهب بي للنادي الاهلي وجلسنا مع عدلي القيعي وسيد عبدالحفيظ وطلب منهم مشاهدتي للتعاقد معي".

وأضاف "بالفعل شاهدوني مع كفر الشيخ واجتمعوا معي وانهو كافة الامور، بدأت مع الناشئين وفي عمر الثامنة عشر صعدت للفريق الأول مع مانويل جوزيه".

وتابع "تواجدت في الاهلي لمدة 3 سنوات ونصف مع جوزيه والبدري ويوسف، كنت اصعد فترات للفريق الاول واعود للشباب بعد ذلك، وفي اخر فترتي تواجدت لمدة 8 اشهر بالفريق الاول".

واستمر "في تلك الفترة لم ادخل في القائمة سوى مرة واحدة لكن لعبت كل المباريات الودية حتى رحلت عن النادي في عهد محمد يوسف بسبب وجود عدد من لاعبي الجيل الذهبي مثل ابوتريكة وبركات".

وأكمل "يوسف تحدث معنا بسبب ان القائمة 25 لاعب ووجود اكثر من لاعب في مركزي، رحلت مجانا وانتقلت لصفوف الجونة ولعبت موسمين وكان تسوبيل مقتنعا بي".

وتحدث "سجلت هدفا في الاهلي مع الجونة كان من اسباب ضياع الدوري على الاهلي، رحلت بعد ذلك لسموحة وكان يوسف الذي استغني عني في الاهلي هو المدير الفني الذي طلبني".

واختتم "بالطبع تسجيل اهداف في الأهلي امر هام وافرح به، لكن احزن في نفس الوقت لكوني اهلاوي، لكن في النهاية نحن في عصر احتراف".