اقتنص فريق سامبدوريا فوزا ثمينا من ملعب مضيفه إنتر ناسيونالي 2- 1 اليوم الاثنين، في المرحلة الثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ونجح سامبدوريا في تحويل تأخره بهدف في الشوط الأول ورد بهدفين في الشوط الثاني ليحصد ثلاث نقاط غالية.

وانتهى الشوط الأول بتقدم إنتر ناسيونالي بهدف حمل توقيع دانيلو دي أمبروزيو في الدقيقة 35 ،بعدما تلقى تمريرة داخل منطقة الجزاء من إيفير بانيجا ليسدد باتقان إلى داخل الشباك.

وبعد مضي خمس دقائق من بداية الشوط الثاني أدرك المهاجم التشيكي باتريك ستشيك التعادل لسامبدوريا، بعدما تلقى تمريرة رائعة من رأس ماتياس سيلفستر.

وقبل خمس دقائق من نهاية المباراة حصل سامبدوريا على ضربة جزاء بعدما لمست الكرة يد مارسيلو بروزوفيتش، ليحرز منها المهاجم المخضرم فابيو كوالياريلا هدف الفوز القاتل للفريق الضيف.

الفوز رفع رصيد سامبدوريا إلى 44 نقطة في المركز التاسع وتجمد رصيد إنتر ناسيونالي عند 55 نقطة في المركز السادس.

وحقق سامبدوريا الفوز الـ12 له هذا الموسم مقابل ثمانية تعادلات وعشر هزائم وخسر إنتر ناسيونالي للمرة التاسعة مقابل 17 انتصارا وأربعة تعادلات.