سيغيب الدولي البرازيلي رافينيا الكانتارا لمدة أربعة شهور عن فريق برشلونة، ما يعني انتهاء الموسم بالنسبة له وذلك بعدما خضع اليوم لجراحة لعلاج المشكلة التي يعاني منها في الرباط الهلالي الداخلي للركبة اليمنى، وفقا لما أعلنه النادي الإسباني.

وكان الكانتارا طلب تغييره في مواجهة غرناطة بالليجا حيث كانت الانطباعات الأولى بخصوص الاصابة جيدة، لكن بعدها بعدة أيام تقرر خضوعه للجراحة.

وجاء في بيان النادي "خضع لاعب الفريق الأول رافينيا اليوم لجراحة تنظيرية في الركبة اليمنى لحل مشكلة الرباط الهلالي الداخلي. أجرى الجراحة الطبيب رامون كوجات والطبيب ريكارد برونا. فترة الغياب المتوقعة هي أربعة شهور".