يستعد المدرب البرتغالي أوجستو إيناسيو لقيادة فريق الزمالك في الفترة المقبلة، خلفا لمحمد حلمي الذي رحل من منصبه.

وقال محمد صلاح المدرب العام السابق للفريق، إن نجاح البرتغالي إيناسيو في منصبه، يبدأ باستغلال الدعم المقدم له من قبل مجلس الإدارة واللاعبين والجمهور.

وتابع في تصريحات ليلا كورة ناصحاً "عليه أن يظهر الخبرة التي يمتلكها مع الفريق، هو محظوظ بوجود دعم مجلس الإدارة، والمستشار لا يبخل على الفريق لأنه فريق الكرة الأول هو عين النادي، إيناسيو محظوظ بوجود الدعم، وعليه استغلال هذا الدعم لاستعادة الانتصارات".

وواصل "الفريق كان في حالة نفسية سيئة بسبب النتائج وتأخر المكسب والمركز غير الجيد الذي يتواجد فيه"، مضيفاً "لكن اللاعبين يشعرون بالحماس والمسؤولية، فعلوا كل ما عليهم في المباراة الأخيرة، لكن لم يكن يومهم".

وخسر الزمالك بهدف أمام مضيفه الشرقية في مباراة الفريقين بالجولة 22 من الدوري.

وعن اتهام بعض اللاعبين مدربهم السابق بعدم تدريب الفريق في الفترة الأخيرة، قال صلاح "لم أسمع عن هذا الأمر، ولا أعرف به، وما أعلمه أن شيكابالا لا يحب الظهور التلفزيوني".

وكان محمود عبد الرازق "شيكابالا"، وإبراهيم صلاح، لاعبا الفريق، هاجما المدرب السابق، مؤكدين عدم خوضهم تدريبات فنية وتكتيكية طوال الفترة الماضية، فضلا عن عدم التزام بعض زملائهم، بحضور التدريبات.

وعن قيام إيناسيو بقيادة المران الأول للفريق في غياب مدير الكرة السابق أو صلاح نفسه الذي أدار مباراة الشرقية الأخيرة، قال "المدرب رأي الفريق ويعرف كل التفاصيل بدليل خوضه مران اليوم، لن يخوض المران إلا لو امتلك كل المعلومات، فضلا عن وجود بعض العناصر القديمة في جهازه مثل علاء عبد الغني المدرب المساعد وأيمن طاهر مدرب الحراس، وحمادة أنو المدير الإداري".