يستضيف فريق يوفنتوس المتصدر، فريق كييفو السبت في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإيطالي بعد مواجهتين شاقتين أمام نابولي.

ويتطلع يوفنتوس للحصول على دفعة معنوية من مباراته أمام كييفو قبل مواجهته المرتقبة مع المارد الأسباني برشلونة في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا الاسبوع المقبل.

وقد يلجأ مدرب يوفنتوس ماسيميليانو اليجري لإجراء تغييرات عدة على قائمة فريقه أمام كييفو واضعا في اعتباره أن الفريق تنتظره مواجهة غاية في الشراسة امام النادي الكاتالوني.

وتعادل يوفنتوس مع نابولي 1 1/ يوم الأحد الماضي ليتقلص الفارق الذي يفصله عن روما صاحب المركز الثاني إلى 6 نقاط قبل 8 جولات من نهاية الموسم، ثم خسر الفريق امام نابولي 2 3/ مساء الأربعاء في إياب الدور قبل النهائي لكأس إيطاليا ولكن يوفنتوس تفوق 5 4/ في مجموع اللقاءين ويواجه لاتسيو في نهائي الكأس يوم الثاني من يونيو المقبل.

ويأمل يوفنتوس أن يحقق حلم المشاركة في نهائي دوري أبطال أوروبا يوم الثالث من يونيو المقبل، وإذا تحقق ذلك فإنه على الأرجح سيتم تعديد موعد نهائي كأس إيطاليا.

وقال توماس رينكون لاعب وسط يوفنتوس: "الآن نركز على مباراة السبت لأننا يتحتم علينا الفوز، بعد تلك المباراة من الممكن أن نفكر في مواجهة برشلونة، نتوقع مباراتين في غاية القوة أمامهم".

ومن المتوقع أن يغيب المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين عن يوفنتوس أمام كييفو بعد تسجيله هدفين في شباك نابولي، وذلك من أجل ادخاره لمواجهة برشلونة.

وقال اليجري: "كنت أدرك مؤخرا أن بإمكاني الاعتماد على جونزالو، كان يتدرب بشكل جيد مؤخرا، إنه يبدو أكثر لياقة وأكثر جاهزية، وهذا ساعده على التألق أمام مرمى المنافسين".

وأضاف: "إنها بداية تحد هائل بالنسبة لنا ، المنافسة على كل الألقاب، نريد أن نشغل أجندتنا في أيار/مايو بمنافسات المربع الذهبي لدوري الأبطال، الآن بعد أن تأهلنا إلى نهائي كأس إيطاليا علينا أن نهزم برشلونة في أوروبا".

وأشار: "علينا أنا نتقدم للأمام واثقين في قدراتنا، عبر بالثقة والحماس إذا أردنا رفع سقف الطموحات".

ويخوض إمبولي صاحب المركز الرابع من القاع مباراة هامة أمام ضيفه بيسكار المتذيل، فيما يستضيف أتلانتا فريق ساسولو.