قال الأرجنتيني خابيير ماسكيرانو، مدافع برشلونة، عقب خسارة فريقه بثنائية نظيفة أمام مالاجا مساء اليوم ورفض مشاركة ريال مدريد في الصدارة، إن اللاعبين "لا يشعرون بأي لوم" لأنهم "قدموا كل ما لديهم حتى الدقيقة الأخيرة"، معربا عن اسفه للهدف الأول الذي سكن شباكهم "من الفرصة الوحيدة في الشوط الأول" للفريق الأندلسي وعندما كانت المباراة تحت "سيطرتهم".

وأوضح ماسكيرانو في تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء "الفوز في البرنابيو لن يحسم (لقب الليجا)، ولكن الأمر أيضا سيعتمد على الريال في حالة فقدان أي نقطة. هذه الأمور تحدث في كرة القدم. اليوم، بغض النظر عن أي شيء، لا نشعر بأي لوم لأننا بذلنا أقصى ما لدينا حتى الدقيقة الأخيرة".

وأضاف "المنافس سجل من الهجمة الوحيدة على مرمانا في الشوط الأول بعدما كنا مسيطرين على اللقاء، والأمور أصبحت أكثر صعوبة بعد ذلك. أعتقد أن الفريق لم يكن في حالته المعهودة من أجل امتلاك الكرة وتدويرها بالسرعة المطلوبة".

وأتم "سنحت لنا عدة فرص من أجل إدراك التعادل ولكننا لم نستغلها، وكان واضحا أن المنافس كان بإمكانه تسجيل هدف آخر في أي لحظة".

وبهذه النتيجة، يتجرع البرسا مرارة الهزيمة للمرة الرابعة هذا الموسم ويتجمد رصيده عند 69 نقطة ليظل في المركز الثاني ويرفض مزاحمة الميرينجي صاحب الـ72 نقطة في الصدارة، مع تبقي مباراة مؤجلة للأخير أمام سيلتا فيجو.