استعاد إيفرتون نغمة الفوز في "البريميير ليج" بعدما حقق فوزا كبيرا على حساب ضيفه ليستر سيتي بنتيجة (4-2) مساء الأحد على ملعب "جوديسون بارك" ضمن مواجهات الجولة 32 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

كان الشوط الأول مثيرا وحافلا بالأهداف، وسرعان ما افتتح أصحاب الأرض باب التسجيل بعد 30 ثانية فقط بأقدام توم دايفيز بعدم مجهود رائع من البلجيكي كيفين ميراليس الذي انطلق بالكرة من منتصف الملعب مراوغا لاعبي ليستر قبل أن يسقط عند منطقة الجزاء لتتهيأ الكرة أمام دايفيز الذي سدد كرة قوية مرت من بين يدي كاسبر شمايكل.

ولكن رد الضيوف جاء سريعا في الدقيقة الرابعة حيث أدركوا التعادل بأقدام جزائرية عبر المهاجم الدولي إسلام سليماني الذي استلم تمريرة ديمري جري داخل المنطقة ليضع الكرة بهدوء من بين قدمي الإسباني جويل روبليس.

ووضع مارك ألبرايتون ليستر في المقدمة في الدقيقة 10 من ركلة حرة من الرواق الأيسر خدع بها الجميع ونفذها مباشرة في أقصى الزاوية اليسرى لمرمى روبليس.

ثم أدرك المهاجم الدولي البلجيكي روميلو لوكاكو التعادل لإيفرتون في الدقيقة 23 برأسية قوية من داخل المنطقة إثر عرضية رائعة من الجانب الأيمن من روس باركلي.

وقبل نهاية الشوط بأربع دقائق، وضع القائد فيل جاكيليكا "التوفيز" في المقدمة مجددا بعدما ارتقى لركنية ميراليس عاليا وحولها في شباك شمايكل.

وفي الشوط الثاني، واصل لوكاكو خطف الأنظار من الجميع بعدما سجل الهدف الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة 57 بعدما تابع كرة داخل منطقة الجزاء بتسديدة قوية في شباك شمايكل.

ورفع المهاجم البلجيكي بهذين الهدفين رصيده لـ23 هدفا ليعزز صدارته لهدافي البريميير ليج ويبتعد بفارق 4 أهداف أمام هاري كين، مهاجم توتنهام هوتسبر.

وبهذا يعود رجال الهولندي رونالد كومان لدرب الانتصارات بعد جولتين شهدتا خسارة وتعادلا ليرتفع رصيدهم للنقطة 54 في المركز السابع.

في المقابل، توقف مسلسل انتصارات "الثعالب" في المسابقة التي يحمل لقبها عند خمس مباريات ليتجمد رصيده عند 36 نقطة يحتل بها المرتبة الـ11 مع تبقي مباراة مؤجلة لهم أمام "السبيرز".

يذكر أن ليستر مقبل على مواجهة هامة في دوري الأبطال يوم الأربعاء المقبل عندما يحل ضيفا على أتلتيكو مدريد الإسباني على ملعب "فيسنتي كالديرون" في ذهاب دور الثمانية.