قال المدير الفني لفريق برشلونة لويس إنريكي اليوم الاثنين إن ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال غدا الثلاثاء أمام يوفنتوس الإيطالي "لا يوجد أي شبه" بينها ونهائي البطولة الذي تواجه فيه الفريقان عام 2015 وفاز به النادي الكتالوني.

وقال إنريكي في مؤتمر صحفي إن يوفنتوس حقق أرقاما "رائعة" على ملعبه، حيث لم يخسر في 21 مباراة أوروبية متتالية، لذا فإن فريقه سيسعى لـ"تحقيق الفوز منذ البداية".

وأكد مدرب البرسا إن هزيمة فريقه الأخيرة في الدوري أمام مالاجا كانت ظالمة، لكنها على أي حال لن تؤثر على لاعبيه في مواجهة يوفنتوس الهامة غدا.

وصرح المدرب "يوفنتوس خصم يعرف كيف يلعب كرة القدم جيدا، أرقامه رائعة، لكن بغض النظر فإن فكرتنا تتعلق دائما بالتفوق على أي منافس".

وقال إنريكي إن فريقه لا ينظر إلى الماضي، بما فيه مباراة الـ6-1 أمام باريس سان جيرمان الفرنسي في ثمن النهائي حيث قال "هذه المباراة ستعتمد على أشياء كثيرة".

وبخصوص تذبذب أداء الفريق بين مباراتي إشبيلية ومالاجا قال "الفريق قدم مستوى طيبا في المباراتين، لعبنا جيدا في مواجهة مالاجا لكن النتيجة كانت سيئة وظالمة، الأخطاء القليلة التي ارتكبناها أضرتنا بعض الشيء، لكن لا يمكن أن نصب بالجنون سواء من الانتصارات أو الهزائم".

وبخصوص إذا كان يتوقع لعب اليوفي بصورة دفاعية قال "لا أعرف، ربما يجب على (مدرب يوفنتوس) أليجري الرد بخصوص هذا. يوفنتوس يستطيع السيطرة على كل اوجه اللعب ونحن بإمكاننا تسيير المباراة وفقا لرغبتنا".

وعما إذا كان قد يدفع بالبرتغالي أندري جوميش في التشكيل الأساسي قال "بكل تأكيد هذا أمر وارد، تحميل لاعب واحد مسؤولية الأمور يعد أمرا مخزيا وظالما ومؤسفا في أي رياضة جماعية".