أعرب الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لأتلتيكو مدريد الإسباني، عن حزنه عقب الفوز غير المطمئن الذي حققه الفريق على حساب ليستر سيتي الإنجليزي بهدف نظيف على ملعب (فيسنتي كالديرون) في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال، وافتقاد الفريق "للشراسة الهجومية من أجل تعزيز النتيجة"، مؤكدا أن مباراة العودة الأسبوع المقبل في إنجلترا ستكون "ليلة من كرة القدم الخالصة".

وقال سيميوني خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة "مباراة العودة؟ ننتظر ليلة رائعة من كرة القدم، على ملعب إنجليزي وأجواء جماهيرية كبيرة، وملعب جميل أمام منافس لا يستهان به. ستكون ليلة من كرة القدم الخالصة".

وحول لقاء اليوم، أوضح "قدم الفريق مباراة جيدة للغاية. افتقدنا للشراسة الهجومية بعض الشيء من أجل تعزيز النتيجة، ولكن الواقع أيضا أن المنافس في الشوط الثاني ومع تأخره في النتيجة، أحكم دفاعاته جيدا وبحث عن الهجمات المرتدة، وراهن في النهاية على مباراة الإياب".

وأضاف "بالطبع الجميع يريد أن يحظى بنتيجة مريحة في مثل هذه المواجهات، ولكننا كنا ندرك وقلنا قبل المباراة إننا سنواجه خصما يعرف ما يريد ولا يغير من طرق لعبه بحسب النتيجة. سعيد بالعمل الذي قدمه الفريق، مع الوضع في الاعتبار أن التأهل لم يحسم بعد، ولن نتفاجأ بأي شيء لأننا كنا نتوقع هذا الأمر مسبقا".

وأتم "القريبون من الفريق يدركون جيدا أن التأهل لم يحسم بعد، لأننا نعيش كل مباراة على حدة، وبالطبع علينا التفكير في مواجهة الليجا يوم السبت أولا، ثم خوض مباراة الإياب التي ستكون متأرجحة بين الفريقين".