يرى إبراهيم حسن مدير الكرة في النادي المصري أن أرضية ملعب استاد بورسعيد تتشابه مع ملعب سنتياجو برنابيو الذي يخوض عليه فريق ريال مدريد مبارياته.

حسن قال في تصريحات لقناة "أون سبورت" أنه لا يجد سبباً لأن يواجه فريقه منافسه الأوغندي كمبالا سيتي في الكونفدرالية الأفريقية على ملعب الإسماعيلية، مطالباً أن تقام المباراة في بورسعيد.

إبراهيم حسن أضاف قائلاً: "كل شيء مثالي في استاد بورسعيد الآن، الإضاءة رائعة والملعب جيد جداً والجمهور تعلم من الأخطاء السابقة ويريد أن يساند فريقه الآن".

النادي المصري كان قد تسلم استاد بورسعيد من جديد بعد 5 سنوات من العزلة بينهما عقب مذبحة فبراير 2012 التي أودت بحياة 72 من مشجعي الأهلي عقب مواجهة فريقهم مع المصري في الدوري.

مدير الكرة في المصري أنهى قائلاً: "الأمن قادر على تأمين المباراة في بورسعيد، ونحن سنحقق استفادة فنية كبيرة من خوض المباراة في ملعبنا، نتمنى أن يحدث ذلك".