فتح مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك النار على محمد عبدالسلام رئيس نادي مصر المقاصة بسبب موقفة من مباراة الفريقين.

وكان اتحاد الكرة قد تلقى خطابا مشتركا من الزمالك ومصر المقاصة بشأن رفض خوض مباراة الجولة الـ22 يوم الأحد.

وأرسل اتحاد الكرة خطابا بعد ذلك اعتمد فيه قرار لجنة المسابقات بشأن اقامة المباراة في موعدها.

وأعلن رئيس الزمالك عدم خوض فريقه للمباراة وقام بإلغاء المعسكر، بينما توجه فريق مصر المقاصة لملعب بتروسبورت لخوض المباراة.
 
وأشار منصور في تصريحات لقناة "النيل للرياضة" "رئيس مصر المقاصة تراجع عن اتفاقه معي بشأن عدم الذهاب لملعب المباراة".

وشن منصور هجوما على رئيس المقاصة بسبب التراجع عن الموقف قائلا "لماذا لا يظهر ويرد ويوضح موقفه ولماذا تراجع عنه".

وواصل تصريحاته قائلا "لم اجد رجلا في اتحاد الكرة ليرد علينا، عامر حسين رئيس لجنة المسابقات قام بتأجيل المباراة دون علمنا".

وتابع تصريحاته "لا يستطيع احد أن يعاقب الزمالك ويقوم بخصم نقاط منه، لن نلعب المباراة".

وشدد مرتضى منصور على أن قرار عدم خوض المباراة هو قرار مجلس الادارة قائلا "لسنا خرفان، لنا قرار، ولن نخوض المباراة".

واختتم "هل يُعقل أن نتسلم خطاب في وقت متأخر يؤكد عدم تأجيل موعد المباراة ولدينا لاعبين مرتبطين بسفر وكذلك مدرب يريد الاحتفال بعيده".

اقرأ أيضاً..

متابعة لحظة بلحظة لمباراة الأزمة بين الزمالك والمقاصة

تغيير وحيد في التشكيل المتوقع للأهلي أمام أسوان

حكم سابق للقمة المصرية يدير لقاء الريال وبايرن