صباحك أوروبي هو تقرير صباحي يومي يرصد لزوار يلا كورة الكرام أبرز العناوين التي جاءت في صدر كبرى الصحف الأوروبية سواء الألمانية أو الإنجليزية أو الإيطالية أو الأسبانية. 

 اسبانيا:

ماركا المدريدية:

خاميس يرحل

ذكرت تقارير صحفية إسبانية، أن خاميس رودريجيز، صانع ألعاب فريق ريال مدريد، استسلم فيما يتعلق ببقائه في صفوف الميرينجي، مشيرة إلى أن الدولي الكولومبي وضع تفكيره في الخروج من سانتياجو برنابيو بعد نهاية الموسم.

مصادر صحفية افادت ان  أداء خاميس الباهت أمام سبورتينج خيخون عقّد من موقفه بالمشاركة أمام بايرن ميونيخ وبرشلونة في المباراتين المقبلتين لريال مدريد".

وأضافت : "الدولي الكولومبي أهدر فرصة جديدة ولم يتألق أمام سبورتينج خيخون مع أنه خاض المباراة كاملة، في المقابل تألق إيسكو وماركو إسنسيو منافسيه على مركزه في الفريق".

وتابع التقرير: "رودريجيز استسلم في المنافسة بريال مدريد وهو ما يمكن استخلاصه بعد مستواه خلال المباراة الأخيرة، وأصبح يفكر في الرحيل، ويبدو أن إنجلترا أو إيطاليا قد تكون وجهة صاحب الـ25 عامًا في يونيو المقبل".

وواصل: "الموسم الأول لرودريجيز مع ريال مدريد كان رائعًا تحت قيادة كارلو أنشيلوتي حيث تمكن من ملء الفراغ الذي خلفه رحيل دي ماريا، ولكن بعد وصول رافاييل بينيتيز لم يظهر رودريجيز في أفضل صورة له مجددًا".

وأتم: "زيدان حاول أن يعيد خاميس إلى مستواه، عندما تولى تدريب الفريق الموسم الماضي، إلا أنه فشل في ذلك، ليلعب رودريجيز دورًا ثانويًا جدًا في خطة المدرب الفرنسي".

اس المدريدية:

كاساي سيحكم 

سيدير الحكم المجري فيكتور كاساي، المباراة التي ستجمع بين ريال مدريد وبايرن ميونيخ الثلاثاء في إياب ربع نهائي دوري الأبطال فيما سيدير الإيطالي جيانلوكا روكي مباراة ليستر سيتي وأتلتيكو مدريد، وفقًا لما أعلنه  (يويفا).

ويدير كاساي (41 عاما) مباريات أوروبية منذ عام 2003 ، وقد أدار من قبل لقاء لريال مدريد بربع نهائي النسخة الماضية من البطولة الأوروبية أمام فولفسبورج (3-0) وبدور المجموعات موسم 2014-2015 أمام ليفربول (1-0) من بين مباريات أخرى.

كما أدار الحكم المجري مباراة نصف نهائي دوري الأبطال التي جمعت بين الريال والفريق البافاري في موسم 2011-2012 ، والتي انتهت بفوز الملكي (2-1).

وكان الريال  قد فاز في ميونيخ على منافسه الألماني في لقاء ذهاب ربع نهائي النسخة الحالية بهدفين لهدف 

ويدير الحكم الإيطالي روكي (43 عاما) مباريات أوروبية منذ موسم 2010-2011 ، وقد أدار الموسم الماضي مباراة لأتلتيكو مدريد في دور المجموعات من دوري الأبطال أمام بنفيكا (1-2).

وفاز الأتلتي على أرضه بهدف نظيف على ليستر الإنجليزي في لقاء ذهاب ربع نهائي البطولة 

بيل متفاءل 

تحدث جاريث بيل، جناح نادي ريال مدريد الإسباني، في مقابلة صحفية مع مجلة "ميجا" الرياضية قبل مباراة الإياب أمام بايرن ميونخ في دوري أبطال أوروبا الثلاثاء في سانتياجو برنابيو.

ونجح ريال مدريد في الفوز على بايرن ميونيخ بنتيجة 2-1 في المباراة التي أقيمت بينهما الأربعاء الماضي على ملعب أليانز أرينا معقل الفريق البافاري في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال بيل: "ريال مدريد دائمًا منافس على اللقب، ولقد فاز 11 مرة، أكثر من أي فريق آخر، دوري أبطال أوروبا والألقاب هو جوهر ريال مدريد، نحن نعمل بجد من أجل الفوز بكل الألقاب، ونأمل أن نفوز بالكثير منها في المستقبل".

وتحدث بيل عن اللقب العاشر والذي حققه الفريق عام 2014 وكان بيل جزءًا منه وقال: "لقد كانت تجربة مجنونة، في أول نهائي دوري أبطال لي كانت هناك الكثير من العصبية والتوتر، أنت لا تعرف ماذا سوف تجد وماذا سيحدث، لقد شعرت بالإثارة والسعادة، الآن لدي ذكريات كبيرة في ذلك النهائي".

وعن الموسم الحالي قال: "أعتقد أننا كنا فريقًا صلبًا جدًا، لكننا لم نصل حتى الآن إلى أعلى مستوياتنا، ونحن نعمل على ذلك".

وتطرق الويلزي للحديث عن حالته الشخصية وقال: "لقد نضجت كثيرًا كرجل يعيش في بلد أجنبي، لعبي أيضًا تحسن كثيرًا، لقد أردت المجئ هنا بسبب الأسلوب المختلف في اللعب، هنا تحصل على التطور والكمال ويمكنك الفوز بالكثير من الألقاب".

وأخيرًا، تحدث عن نهائي كارديف هذا الموسم وقال: "لدينا الدافع للوصول للمباراة النهائية في دوري الأبطال هذا الموسم، وعلى الصعيد الشخصي أنا أملك دافعًا كبيرًا لأنني سوف ألعب في منزلي، وهذا يعطيني دافعا خاصا".

سبورت الكاتالونية:

بدء الاستعداد 

بدأ برشلونة، بقيادة لويس إنريكي، مدرب الفريق، الاستعداد لخوض المواجهة المرتقبة، أمام يوفنتوس، الأربعاء ، على ملعب الكامب نو، في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ويسعى برشلونة، الذي هُزم ذهابًا (0-3) لتحقيق عودة تاريخية، كتلك التي حققها أمام باريس سان جيرمان، في ثمن نهائي البطولة، عندما عوَّض خسارته ذهابًا (0-4)، بالفوز إيابًا (6-1).

وخاض الفريق، صباح امس ، المران الأول؛ استعدادًا للقاء، بعدما حقق فوزًا صعبًا أمس على ريال سوسييداد (3-2)، في الجولة الـ32 بالليجا، ليحافظ على آماله في المنافسة على لقب الدوري الإسباني، هذا الموسم.

كل لاعبي الفريق، شاركوا في المران، وبالرغم من ذلك، استدعى إنريكي، الخماسي الشاب إلينيا، كاردونا، كاربونيل، بورخا لوبيز، وأبيليدو، للتدريب مع الفريق.

هذا المران يُعدُّ استشفائيًا بالنسبة للاعبين الأساسيين، الذين لعبوا أمام ريال سوسييداد ، من أجل أن يكونوا في تمام جاهزيتهم للريمونتادا الثانية".

هذه المرة مختلفة عما حدث مع سان جيرمان، حيث إن الوقت، أقل في الاستعداد للقاء الإياب، حيث كان الفارق بين لقائي الذهاب والإياب أمام (بي أس جي) أكثر من 15 يومًا، بينما أمام يوفنتوس، أسبوع واحد".

يُذكر أن كل لاعبي برشلونة، أكدوا ثقتهم، قدرتهم على تحقيق ما فعلوه أمام سان جيرمان، عندما يواجهون يوفنتوس، لتحقيق تأهل تاريخي لنصف النهائي. 

موندو ديبورتيفو الكاتالونية:

نوليتو 

قالت تقارير صحفية بريطانية، إن برشلونة، سيعاود الصيف المقبل، السعي للتعاقد مع الدولي الإسباني، مانويل نوليتو، مهاجم مانشستر سيتي.

كان نوليتو، مهاجم سيلتا فيجو السابق، رفض الصيف الماضي، الانتقال إلى برشلونة، مفضًلا الرحيل لفريق المدرب بيب جواريولا.

لكن صاحب الـ30 عامًا، اصطدم بالواقع في مانشستر سيتي، حيث بات بعيدًا عن خطط جوارديولا، ويرغب في الرحيل لفريق يضمن له المشاركة بصفة أساسية، حتى لا يفقد فرصة المشاركة مع إسبانيا بمونديال روسيا.

و ذكرت مصادر صحفية ان "برشلونة، وسيلتا فيجو، سيتنافسان من أجل التعاقد مع اللاعب، لكن راتب اللاعب مع مانشستر سيتي، سيشكل عائقًا أمام سيلتا فيجو، لاستعادة لاعبه السابق مرة أخرى .

اعتراف بيكيه 

اعترف  جيرارد بيكيه، ، أن برشلونه  لا يعيش أفضل أوقاته قبل مباراتين مصيرتين للفريق الكتالوني في الليجا ودوري أبطال أوروبا.

ومن المقرر أن يستضيف برشلونة فريق  يوفنتوس يوم الأربعاء المقبل في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد الخسارة في الذهاب بثلاثية نظيفة، قبل أن يحل ضيفا على ريال مدريد الأسبوع المقبل في الليجا بملعب "سانتياجو بيرنابيو".

ورغم اعتراف بيكيه، إلا أنه قال: "العمل الجماعي يمكن أن يجعل الفريق قادرًا على تخطي الصعوبات خلال المباريات المقبلة لنا".

وأضاف بيكيه: "الآن لدينا مبارتان يوم الأربعاء أمام يوفنتوس والأحد أمام ريال مدريد".

وأضاف: "الفوز على ريال مدريد سوف يعطينا شعورًا مختلفًا تمامًا، نحن لسنا في أفضل وضع ولكن بعمل الفريق يمكننا أن نصل إلى ما نريده".

وتابع: "لن يكون الأمر سهلًا في المباراتين، ولكن لو استطعنا التغلب على يوفنتوس سوف نذهب برغبة أكبر لمواجهة ريال مدريد".

وأكمل: "الفوز على باريس سان جيرمان لم يكن أحد أفضل أيامنا في كرة القدم، هناك أوقات اللعب فيها ليس كل شيء بسبب متغيرات أخرى مثل الجمهور والصحافة والبيئة والدوافع".

واختتم تصريحاته قائلا: "اللعب بثلاثة أو أربعة مدافعين لا يغير الكثير، إنه يعطينا المزيد من التنوع والحلول المختلفة".

المانيا:

بيلد:

استعداد بتفاؤل 

يستعد بايرن ميونخ بتفاؤل وحماس لتحقيق الفوز على ريال مدريد بعد غد الثلاثاء في إياب ربع نهائي دوري الأبطال الأوروبي لتعويض خسارته بالذهاب 1-2 على أرضه كما يأمل في الاعتماد على خدمات روبرت ليفاندوفسكي الذي غاب عن لقاء الذهاب.

وأكد توماس مولر لاعب الفريق البافاري بعد سقوط بايرن ميونخ في فخ التعادل السلبي أمام مضيفه باير ليفركوزن السبت بالجولة 29 بدوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم "البوندسليجا": "الفريق لديه الآن رغبة كبيرة لخوض مواجهة الثلاثاء أمام ريال مدريد، 

وأضاف اللاعب الألماني: "نعلم أنه بقدورنا تسجيل هدفين أمام الريال حتى بعد إظهار عكس ذلك بمباراة ليفركوزن. ولكن في ضوء إتاحة الكثير من الفرص، الأمر يدفعنا إلى التفاؤل".

فيما أشار قائد الفريق البافاري، فيليب لام، إلى أن بايرن سيتوجه إلى مدريد "لتعويض الخسارة" وتحقيق الفوز مضيفا: "لن يكون الأمر سهلا لسنا أوفر حظا للفوز ولكن لدينا خيارات للفوز في مدريد". 

بينما بدا كارلو انشيلوتي، مقتنعا بأن فريقه سيقدم مباراة كبيرة.

وبحسب أنشليوتي، ليفاندوفسكي الذي يتعافى من الإصابة تدرب بشكل فردي في ميونيخ واستطاع القيام بكافة الحركات.

وأشار إلى أنه يتعين عليه انتظار ما إذا سيكون جيروم بواتينج وماتس هوميلز متاحين من أجل المباراة.

واختتم انشيلوتي تصريحاته مؤكدا: "نأمل في أن يستطيع اللاعبون الثلاثة المشاركة في مباراة مدريد".

فرنسا: 

ليكيب:

ارقام من التشامبيونز ليج 

يعتبر أتلتيكو مدريد هو أقل الفرق المهددة بفقدان لاعبيها في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال بداعي الإيقاف بين الثمانية فرق المتأهلة لدور الثمانية بالمسابقة.

ويعد اللاعب الوحيد المهدد بالغياب عن "الروخيبلانكوس" في ذهاب المربع الذهبي، حال تخطي الفريق عقبة ليستر سيتي الإنجليزي في إياب ربع النهائي يوم الثلاثاء القادم، هو المدافع الأوروجواياني خوسيه ماريا خيمينيز.

في المقابل، يمتلك "الثعالب" 3 لاعبين معرضين للإيقاف وهم النيجيري ويلفريد نديدي والجزائري إسلام سليماني وجيمي فاردي، بينما يمتلك ريال مدريد الإسباني ثلاثة لاعبين أيضا وهم سرجيو راموس ولوكا مودريتش وتوني كروس.

أما برشلونة، ففي حالة تعويضه خسارة الذهاب بثلاثية نظيفة أمام يوفنتوس الإيطالي، فمن الممكن أن يفتقد اللاعبين الأربعة التاليين: نيمار دا سيلفا وجيرارد بيكيه وإيفان راكيتيتش ولويس سواريز، في ذهاب نصف النهائي حال تلقي أحدهم بطاقة صفراء خلال مباراة الإياب أمام "البيانكونيري" يوم الأربعاء المقبل.

في المقابل، يمتلك كل من جييرمو كوادرادو وسامي خضيرة وماريو ماندزوكيتش أربع بطاقات في رصيدهم ليصبح الثلاثي مهددا بالغياب عن بطل إيطاليا في ذهاب نصف النهائي حال تخطيهم عقبة الفريق الكتالوني.

ويمتلك بوروسبا دورتموند الألماني 4 لاعبين مهددين بالغياب عنه حال تمكن من تدارك هزيمة الذهاب على ملعبه بنتيجة (2-3) على يد موناكو الفرنسي المهدد بغياب خمسة لاعبين.

بينما سيغيب بالفعل عن مواجهات إياب ربع النهائي بسبب الإيقاف كل من روبرت هوث، ليستر سيتي، وفابينيو، موناكو الفرنسي، وخابي مارتينيز، بايرن ميونخ الألماني

فرانس فوتبول:

نجوم عاطلون 

ينتظر 11 نجمًا من لاعبي الدوريين الإنجليزي والإسباني مصيرهم الصيف المقبل بعد نهاية عقودهم مع أنديتهم بنهاية الموسم الجاري.

هذه  تشكيلة من 11 لاعبًا ستنتهي عقودهم بنهاية الموسم الجاري، وهم الأرجنتيني ويلي كاباييرو حارس مرمى مانشستر سيتي، وزملائه الأربعة بالفريق الإنجليزي باكاري سانيا، جيل كليشي، يايا توريه وخيسوس نافاس.

كما تضم التشكيلة أيضًا كل من ثنائي الدفاع المخضرم، بيبي مدافع ريال مدريد الإسباني ومنتخب البرتغال، وجون تيري قائد فريق تشيلسي الإنجليزي، إضافة إلى البرازيلي لوكاس ليفا لاعب وسط ليفربول الإنجليزي، ومايكل كاريك نجم وسط مانشستر يونايتد.

وفي خط الهجوم، فإن فرناندو توريس نجم أتلتيكو مدريد الإسباني، وزلاتان إبراهيموفيتش هداف مانشستر يونايتد هذا الموسم، بصدد خطوة حاسمة أيضًا بعد انتهاء عقودهم بنهاية الموسم الجاري.

انجلترا:

الصن:

كلوب المبتهج 

أبدى يورجن كلوب، مدرب ليفربول، سعادته البالغة بفوز فريقه الثمين 1 / صفر على مضيفه وست بروميتش ألبيون، في المرحلة الثالثة والثلاثين من  (بريمييرليج).

وقال كلوب، عقب المباراة: "واجهنا فريقا صعب المراس، كنا ندرك كفاءة لاعبيه على استغلال الركلات الثابتة التي من شأنها أن تشكل خطورة حقيقية على مرمانا، ولكننا قدمنا أداء رائعا".

وأوضح كلوب: "لقد اتسم الأداء ببعض الجمود في الشوط الأول، ولكننا أحرزنا هدفا رائعا من ركلة ثابتة".

وأضاف مدرب ليفربول: "سنحت لنا ما يقرب من أربع فرص حقيقية للتسجيل، وهو ما جعلنا نشعر بالروعة خاصة، وأننا لعبنا في ملعب صعب للغاية".

واختتم كلوب حديثه قائلاً "إن النقاط الثلاث تبدو خاصة حقا بالنسبة لنا".

وتقمص النجم البرازيلي روبيرتو فيرمينو دور البطولة في المباراة، بعدما أحرز هدف ليفربول الوحيد في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول.

ونفذ جيمس ميلنر ركلة حرة مباشرة من الناحية اليمنى، حيث أرسل كرة عرضية إلى لوكاس لييفا، الذي مرر الكرة برأسه إلى فيرمينو، ليسدد ضربة رأس رائعة، واضعا الكرة على يمين بن فوستر حارس مرمى وست بروميتش، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تعانق شباكه.

وارتفع رصيد ليفربول، الذي حصد انتصاره الثاني على التوالي والتاسع عشر في البطولة هذا الموسم، إلى 66 نقطة في المركز الثالث مؤقتا، لينعش آماله في التأهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وتتأهل الفرق الثلاثة الأولى في ترتيب المسابقة إلى مرحلة المجموعات مباشرة بدوري الأبطال، فيما يخوض الفريق صاحب المركز الرابع دورا تمهيديا للتأهل لدور المجموعات.

مو لم يرح احدا 

قال جوزيه مورينيو، إنه لم يقم بإراحة بعض اللاعبين في الفريق الأحد، أمام تشيلسي، بسبب مباراة يوم الخميس المقبل أمام أندرلخت البلجيكي في الدوري الأوروبي، مؤكدًا أنه وضع الفريق الذي كان يراه الأفضل للعب.

وأوضح مورينيو، في تصريحات صحفية  عقب الفوز 2-0، "لم نعطِ راحة للاعبين قبل مباراة يوم الخميس، لقد اخترنا من نظن أنه الأفضل لهذه المباراة".

وأضاف "في الكأس لعبنا بنفس التكتيك أمام تشيلسي، لقد كنا مسيطرين على المباراة عندما كنا 11 لاعبًا، لكن بعدما أصبحنا 10 لاعبين، أعطى ذلك الفرصة لتشيلسي للهيمنة على المباراة".

وتابع المدرب البرتغالي "كنا نعلم أن اللعب بهذه الطريقة اليوم سيكون صعبًا بالنسبة لهم".

واختتم "ماركوس راشفورد لعب بشكل خيالي اليوم، ولعب أيضًا مباراة مميزة في ستامفورد بريدج في الكأس، لقد أتيحت له نفس الفرصة للتسجيل لأنه أسرع من مدافعيهم، لقد سجل اليوم وأعطى الفريق الثقة والمزيد من الاستقرار".

كونتي يحمل نفسه المسئولية 

حمل  أنتونيو كونتي، ، نفسه مسؤولية خسارة تشيلسي أمام مانشستر يونايتد، ، في الجولة 33 من الدوري الإنجليزي.

وتعرض كونتي للهزيمة الأولى أمام  جوزيه مورينيو، في 3 مباريات، خاضها الطرفان هذا الموسم.

وعقب المباراة، قال كونتي، في تصريحات لسكاي سبورتس  :  "لقد استحقوا الفوز، لقد كانت الرغبة لديهم أكبر منا، كان لديهم المزيد من التحفيز".

وأضاف "أعتقد أن الخطأ كان مني أنا، لم أستطع أن أحفز لاعبي فريقي بالشكل الصحيح، لم أكن قادرًا على إعطاء اللاعبين الدافع الصحيح قبل هذه المباراة".

واختتم "يجب أن يكون لدينا المزيد من الدوافع، والحماس والتحفيز من أجل الفوز باللقب".

وخسر تشيلسي أمام مانشستر يونايتد بنتيجة هدفين نظيفين، ليتجمد رصيد البلوز عند 75 نقطة في الصدارة، متفوقًا على توتنهام بفارق 4 نقاط فقط.

ميرور:

رقم كاريك الخاص 

احتفل مايكل كاريك لاعب وسط مانشستر يونايتد بذكرى مميزة خلال مشاركته في مباراة تشيلسي بملعب أولد ترافورد.

وأشارت سكاي سبورتس في إحصائية لها إلى أن مواجهة البلوز، هي رقم 450 بقميص مانشستر يونايتد، ليصبح اللاعب رقم 19 الذي يحقق هذا الإنجاز في تاريخ الشياطين الحمر.

وحل مايكل كاريك بديلاً في الدقيقة 60 مكان اللاعب الشاب جيسي لينجارد خلال اللقاء الذي انتهى بفوز مان يونايتد بهدفين دون رد.

يذكر أن مايكل كاريك (35 عامًا) انضم إلى صفوف مانشستر يونايتد في صيف 2006 قادمًا من توتنهام هوتسبير مقابل 25 مليون جنيه إسترليني، إلا أن تعاقده مع المانيو ينتهي بنهاية الموسم الجاري.

وتوج كاريك بكل الألقاب بقميص مانشستر يونايتد حيث حصل على الدوري وكأس انجلترا  وكأس الرابطة، والدرع الخيرية، ودوري أبطال أوروبا، وكأس العالم للأندية.

واثق من بقاء 

لا يشعر يورجن كلوب، مدرب ليفربول، بالقلق تجاه اهتمام برشلونة، بالحصول على خدمات فيليبي كوتينيو، نجم الريدز، في المستقبل.

وارتبط كوتينيو، بالانتقال إلى برشلونة، طوال الفترة الماضية، إلا أن الدولي البرازيلي، جدَّد عقده مع ليفربول مؤخرًا لينهي هذه التكهنات، حتى ولو بشكل مؤقت.

ويقدم صاحب الـ24 عامًا، موسمًا رائعًا مع ليفربول، إذ سجل 9 أهداف، وصنع 6 آخرين، بالدوري الإنجليزي هذا الموسم.

وقال كلوب، قبيل مواجهة وست بروميتش ألبيون، التي فاز بها الريدز بهدف واحد  الأحد: "لست قلقًا؛ لأننى أعتقد أن فيليب لائق، ومرتاح هنا".

وأضاف المدرب الألماني،: "أعتقد في الواقع أن الأمر إيجابي، عندما يكون هناك اهتمام من الأندية الأخرى. هذا يظهر أنك جيد".

وتابع: "لقد واجه (فيليبي) وقتًا صعبًا مع الإصابة، وعاد للقتال. هذا أمر طبيعي. في المباريات الثلاث الأخيرة، يمكنك أن ترى على الفور، عندما يكون في مستواه قليلاً، كيف يصنع الفارق الكبير في المباراة".

وأتم: "هذا أمر رائع بالنسبة لنا، لكنني لا أشعر بالقلق (باهتمام برشلونة) في الواقع؛ لأننا نعطي اللاعبين وجهة النظر الكافية، حول أنهم يريدون حقًا أن يكونوا جزءًا من هذا المكان (ليفربول) في السنوات القليلة المقبلة".

تحصين ديلي الي 

ذكرت تقارير صحفية إنجليزية، أن نادي توتنهام يسعى لتجديد عقد نجمه ديلي ألي، للمرة الثالثة خلال 16 شهرًا من أجل تأمين خدمات صاحب 21 عامًا ومواجهة أطماع ريال مدريد الإسباني الراغب في ضمه.

من المقرر أن يقدم توتنهام عقدًا جديدًا وطويل الأمل لديلي ألي، لإبقائه في صفوف السبيرز، على أن يكسب اللاعب 40 مليون جنيه استرليني".

سيكون هذا التجديد الثالث من نوعه خلال 16 شهرًا فقط، حيث وقع ألي عقدًا في شهر سبتمبر الماضي حتى 2022، وحصل بموجبه على راتب أسبوعي يبلغ 55 ألف جنيه استرليني".

إدارة توتنهام مستعدة الآن لمضاعفة راتبه ومساوته بهاري كين نجم الفريق وهوجو لوريس، حارس وقائد الفريق اللندني، على أن يتم تمديد العقد ليصبح حتى 2023".

ويحتل توتنهام المركز الثاني بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي، برصيد 71 نقطة، وبفارق 4 نقاط عن تشيلسي المتصدر، مع العلم أن الأخير لعب مباراة أقل.

ايطاليا :

كورييرا ديلا سبورت- روما:

ثقة اليوفي 

ذكرت تقارير صحفية إيطالية، أن الثقة تملأ أرجاء نادي يوفنتوس حول عودة المهاجم باولو ديبالا، والمشاركة في اللقاء المرتقب أمام برشلونة الأربعاء في "كامب نو"، في إياب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا.

وتعرض ديبالا لإصابة بالتواء في الكاحل خلال مواجهة بيسكارا، مساء السبت، في المواجهة التي فاز بها البيانكونيري بهدفين دون رد، بالجولة الـ32 من الكالتشيو.

ديبالا تعرض لكدمات والتواء طفيف في الكاحل الأيمن، وتم ربط الكاحل بهدف منع حدوث تورم، وسيكون جاهزًا للقاء المرتقب.

يُذكر أن ديبالا تألق بشكل كبير خلال لقاء الذهاب في "يوفتوس أرينا"، حيث سجل هدفين، ليضع السيدة العجوز قدمًا في دور نصف النهائي من البطولة.

جازيتا ديلا سبورت – ميلانو:

سنقاتل 

أبدى كريستيان زاباتا، مدافع فريق ميلان سعادته بالتعادل القاتل أمام إنتر، بهدفين لكل منهما، في مباراة الديربي التي جمعتهما السبت، ضمن السيريا آ.

وقال زاباتا، في تصريحات لبريميوم سبورت": "لقد بذلت قصارى جهدي، وفي النهاية تمكنت من إسكان الكرة في الشباك بأصبع قدمي".

وأضاف: "أنا سعيد لاني  كنت قادرًا على التسجيل، الديربي كان قويًا جدًا، والفريقان لعبا بشكل جيد، وفي النهاية كان التعادل نتيجة عادلة".

وتابع: "لم نستسلم، وفي النهاية تمكنا من تحقيق التعادل. نحن ندافع عن هذا القميص، ونحن نقاتل من أجله في كل مرة، نحن على الطريق الصحيح".

وارتفع رصيد إنتر إلى 56 نقطة في المركز السابع، فيما رفع الروسونيري رصيده إلى 58 نقطة في المركز السادس.