طالبت باتريسيا بانيكو، وهي أول امرأة تدرب منتخبا لكرة القدم للرجال في إيطاليا، بتقدير "الكفاءة المهنية، بغض النظر عن النوع"، وأوضحت أنه سيكون "من الرائع" أن تحذو "نساء كثيرات" حذوها في مجال الرياضة.

وأعربت بانيكو في مقابلة مع موقع الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) عن رغبتها في أن تكون أولى مبارياتها على رأس منتخب الآتزوري تحت 16 عاما أمام ألمانيا يومي 22 و24 من مارس الماضي مجرد بداية لمسيرتها كمدربة.

وقالت إن "الاهتمام الإعلامي (بكونها مدربة لمنتخب من الشباب) كان مدهشا، ولكني أثق أن تواجد مدربات في عالم كرة القدم للرجال سيكون من الأشياء الطبيعية قريبا. وذلك ليس لكوننا الأفضل، بل لأن المهم هو الكفاءة المهنية، بغض النظر عن النوع".

وأوضحت بانيكو، التي كانت لاعبة في صفوف منتخب الآتزوري للسيدات وصاحبة أكبر عدد من المباريات الدولية، أن "الكفاءة المهنية هي ما تهم هؤلاء الشبان"، مضيفة أنهم "يريدون التدرب جيدا وأن تتطور مهاراتهم، أنا لم ألحظ أي اختلاف لكوني امرأة".

وأجابت اللاعبة، التي سجلت أكثر الأهداف الدولية مع إيطاليا، حول سؤال بخصوص توجهها للتدريب عقب الاعتزال بأن "بانيكو المدربة مختلفة تماما عن بانيكو اللاعبة".

وأقرت: "أصبحت أكثر عقلانية وأنا خارج الملعب، أحاول التحكم في المواقف بالتوقع وباختبار الأمور باستمرار، وعامة حين تكونين مدربة فهناك الكثير من اللحظات التي تركزين فيها على نفسك وتكونين أقل أنانية".

وأكدت بانيكو، التي أبرزت إعجابها بكل من الإيطالي كارلو أنشيلوتي والأرجنتيني دييجو سيميوني والألمانية سيلفيا نايد، أنها من مناصري اللعب الهجومي.

وقالت إنه "ينبغي على فريقي أن يعرف كيف يخلق الفرص التهديفية في كل مباراة، أو على الأقل استغلالها. ولذلك أنا أفضل اتباع طريقة اللعب الهجومية، عن طريق اللعب بشكل أمامي وسريع. علينا أن نتجنب التنقل بعرض الملعب طالما كان غير ضروري، فهدفنا هو الضغط المستمر على المنافس واستعادة الكرة حين يفقدونها بأكبر كثافة ممكنة".

اقرأ أيضاً..

البدري يوضح موقفه من التعاقد مع محمد عنتر

الزمالك يرفض قرار اتحاد الكرة باعتماد نتيجة لقاء المقاصة

حازم إمام يُقسم: سأرحل لو ثبت تلاعب اتحاد الكرة في أزمة الزمالك