فاز الإسماعيلي على المصري بنتيجة 2-1 في الجولة الـ26 من الدوري الممتاز، التي أقيمت اليوم الجمعة، على استاد المكس، في مباراة شهدت تسجيل محمود متولي لهدفي المباراة.

وبقى المصري برصيد 43 نقطة في المركز الرابع بجدول الترتيب، ليرفض استغلال تعثر الزمالك أمام طنطا، وفي المقاقبل رفع الإسماعيلي رصيده إلى 36 نقطة في المركز العاشر.

وتكون تشكيل الإسماعيلي من:

حراسة المرمى: محمد عواد

خط الدفاع: باهر المحمدي، محمد هاشم، ريتشارد، محمد عادل جمعة.

خط الوسط: محمود متولي، حسني عبد ربه، عماد حمدي، محمد أبو المجد.

الهجوم: إبراهيم حسن، شكري نجيب.

وتكون تشكيل المصري من:

حراسة المرمى: أحمد بوسكا

خط الدفاع: أحمد منصور، السيد عبد العال، أسامة عزب، عمرو موسى.

خط الوسط: أحمد فوزي، أحمد كابوريا، محمد الشامي، محمد حمدي.

الهجوم: محمد أونش، أحمد جمعة.

الشوط الأول

تقدم الإسماعيلي على المصري بهدف في الشوط الأول، بعدما بدأ الفريق البورسعيدي المباراة مسيطرا على أحداثها، لكن نهاية اللقاء شهدت تفوق كبير من الدراويش.

لعب شكرى نجيب الكرة إلى إبراهيم حسن في الدقيقة 10 ودخل إلى منطقة الجزاء، وفتح زاوية للتسديدة وصوب كرة رائعة على مرمى المصري لكنها أتت أعلى من العارضة.

أرسل أونش كرة في عمق منطقة الجزاء خلف قلبي الدفاع في الدقيقة 21 إلى أحمد كابوريا الذي هيأها بالصدر أمام أحمد جمعة ليسدد كرة قوية للغاية لكن محمد عواد حرمه من تسجيل الهدف.

حصل شكرى نجيب على كرة بالخطأ من دفاع المصري في الدقيقة 35، واستطاع أن يتقدم للأمام، وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكن أتت أعلى من العارضة.

لعب محمد أبو المجد تمريرة بالرأس إلى حسني عبدربه القادم من الخلف في الدقيقة 41 الذي صوبها قوية للغاية أعلى من العارضة.

قام دفاع المصري بقطع الكرة من شكرى نجيب لكنها تذهب إلى إبراهيم حسن في الدقيقة 42 ليقوم بتسديد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها بوسكا وحولها لضربة ركنية.

ومجددا أتت الخطورة من إبراهيم حسن في الدقيقة 44، حيث حصل على كرة من رمية تماس، وقام بتسديدها مباشرة قبل نزولها على الأرض لكن العارضة تصدت لها.

وأحتسب الحكم أمين عمر ركلة جزاء في الدقيقة 45+2 ركلة جزاء لصالح الإسماعيلي بعد لمس أحمد فوزي الكرة بيده، وتغاضى عنها في البداية، قبل أن يقوم المساعد بتنبيهه إليها ويعلن عن احتسابها.

وتولى محمود متولى تسديد ركلة الجزاء واستطاع أن يتقدم للإسماعيلي في الدقيقة 45+4 بعدما لعب الكرة على يمين أحمد بوسكا.

الشوط الثاني

حصل شكرى نجيب على فرصة مضاعفة النتيجة في الدقيقة 47، بعدما استلم الكرة بشكل رائع في منطقة الجزاء، وحصل على زاوية للتسديد، ولعب كرة قوية للغاية أعلى من العارضة.

لعب أحمد جمعة تمريرة عرضية في الدقيقة 58 تجاه محمد أونش الذي حصل على الكرة في غياب تام للرقابة الدفاعية، وابتعاد الحارس عن المرمى، لكنها وضعها ضعيفة بجوار القائم.

وأتت الخطورة مجددا عن طريق أحمد جمعة في الدقيقة 60 الذي انطلق بالكرة، وتخلص من الرقابة الدفاعية ولعبها عرضية لمحمد الشامي أمام المرمى الذي لعبها ضعيفة للغاية في يد محمد عواد.

حصل بامبو على الكرة في الدقيقة 66، وانطلق تجاه منطقة الجزاء، ولعب كرة عرضية إلى العمق واستقبلها حسني عبدربه بتسديدة مباشرة لكنها أتت أعلى من العارضة.

وتعرض محمد عواد في الدقيقة لإصابة قوية بعدما سقط على الأرض بشكل خاطئ ليتألم ويطلب دخول الجهاز الطبي، الأمر الذي احتاج لقرابة 4 دقائق من أجل العلاج.

أحرز المصري هدف التعادل من طريق مدافع الإسماعيلي محمود متولي في الدقيقة 78 الذي حاول ابعاد كرة ركنية من داخل منطقة الجزاء، فصوبها تجاه مرماه عن طريق الخطأ.

وانطلق محمد الشامي بالكرة في الدقيقة 86 من الجانب الأيسر، ومر من محمود متولي، ولعب عرضية بوجه القدم الخارجي تجاه أحمد جمعة، لكن محمد عواد أبعدها قبل أن تصل إليه.

وأضاف محمد هاشم الهدف الثاني في الدقيقة 90+4 للإسماعيلي من خلال رأسية، بعدما ارتقى وتعامل مع ركنية من الجانب الأيسر.