أكد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك تمسكه بإعادة مباراة المقاصة، مشيرا إلى أنه في حالة عدم إعادتها فإن ناديه لن يستمر في هذه بطولة الدوري.

وقال منصور في مؤتمر صحفي عقد بمقر النادي "الزمالك تلقى خطابين من لجنة المسابقات الأول يفيد بخسارة الفريق مباراة المقاصة، والثاني يتعلق بخصم 3 نقاط من رصيد الفريق".

وأضاف "رئيس لجنة التظلمات باتحاد الكرة لم يكن على علم بقرارات لجنة المسابقات".

وأردف "تقدمنا بتظلم للمستشار عادل الشوربجي رئيس لجنة التظلمات، بالإضافة إلى التصعيد للمحكمة الرياضية الدولية، وتم تقديم مذكرة للسيد وزير الرياضة بشأن أزمة مباراة المقاصة ومخالفات اتحاد الكرة في الفترة الأخيرة".

وشدد منصور على أن ملف المراهنات يعد فضيحة كبيرة لاتحاد الكرة، مطالبا مسؤولي الجبلاية بمخاطبة الشركة التي تتولى المراهنات لتبرئة أنفسهم.

وأوضح "اتحاد الكرة وقع عقودا مع هذه الشركة ولا يستطيعوا أن ينفوا هذا الأمر، أمتلك صورا للخطابات بين الجبلاية وشركة المراهنات في الفترة الأخيرة، بالإضافة إلى صور تذاكر المراهنات".

وأكد منصور أنه من أعاد للنادي الأبيض هيبته بعدما شهده النادي في عهد المجالس السابقة، مضيفاً "أقول لحازم إمام هذا هو الزمالك الجديد".

وأوضح منصور أن الزمالك أصدر كتابا من قبل في عهد المجالس السابقة كان يحمل إعلانا لكازينو وراقصة وهو الأمر الذي لا يليق بالنادي.

وواصل "لم تكن هناك حديقة لحازم إمام عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة في النادي بأسمه، وأنه لا يوجد سوى حديقة لوالده حمادة إمام، وهي أول حديقة أطفال بالنادي"، مضيفاً "لو كان هناك حديقه لحازم إمام وأزلت اسمه منها كما تردد سأستقيل".

وتابع "فترة تواجد حازم إمام في مجلس ممدوح عباس كانت أيام سوداء ولكن الجميع يرى النادي حاليا"، مضيفاً "مجلس ممدوح عباس الذي كان يتواجد فيه حازم إمام كان سبب خراب النادي وأغرق الزمالك في الديون، بالإضافة إلى إهدار المال العام".

وختم "أنا من أعدت حازم إمام من إيطاليا مقابل 150 ألف دولار وحصل على ملايين بعد عودته ولم يتحدث أحد".