قام مجهولون، قالت الصحافة الإيطالية إنهم من مشجعي نادي روما، بشنق ثلاث دمى للاعبين من فريقهم، من بينهم المصري محمد صلاح، مهددين إياهم بالقتل.

وأشارت صحيفة لاجازيتا ديللو سبورت الإيطالية، إلى أن الجماهير وضعت 3 دمى للاعبي الفريق محمد صلاح ودانيللي دي روسي، ورادا ناينجولان، مشنوقين عل أحد جسور المشاة في العاصمة الإيطالية.

وعثر على لافتة بجوار تلك الدمى مكتوب عليها "نصيحة دون إزعاج: ناموا والأنواء مضاءة".

وبحسب وسائل الإعلام، فإن قوات الدرك الإيطالية حضرت إلى المنطقة عقب علمها بالأمر ليلة أمس، ولكن الدمى كان قد تم سحبها قبل وصولها.

وانتشرت الصور، بحسب وسائل الإعلام المحلية، على الشبكات الاجتماعية، وقامت قوات الدرك بفتح تحقيقات حول الواقعة. 

وكان روما خسر من لاتسيو بثلاثة أهداف مقابل هدف في ديربي العاصمة مطلع الأسبوع الماضي ضمن الجولة الـ34 من الدوري الإيطالي.

ولم يتم الكشف عن دافع الجماهير للقيام بذلك، لكن تقارير ربطت الأمر بالحديث عن رحيل الثلاثي نهاية الموسم، علما بأن دمية رابعة تم شنقها دون أن ترتدي قميصا للفريق، وتوقع البعض أن تكون لمدرب الفريق سباليتي، الذي ترددت أنباء عن رحيله أيضا، أو لحارس الفريق.

وشارك صلاح في 37 مباراة مع روما في كل المسابقات هذا الموسم بإجمالي 2869 دقيقة لعب، سجل خلالهم 17 هدفا وصنع 12 آخرين.

اقرأ أيضا

الشرطة الإيطالية تحقق في واقعة الدمي "المشنوقة" لصلاح وزملاءه

مبابي يوافق على الانتقال للريال

 

الأهلي يعلن عن الراعي رقم 14 للفريق