وجه البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الأسبق للنادي الأهلي، رسالة إلى مجموعة أولترا أهلاوي، في الذكرى العاشرة لتأسيسهم، مطالبا إياهم بالابتعاد عن السياسة.

وقال جوزيه في تسجيل صوتي بثته BBC عربية، ضمن فيلم تسجيلي عن الأولترا "الكرة تتراجع في مصر لأن مباريات الدوري تقام بدون جمهور".

وتقام مباريات الدوري الممتاز بدون حضور جماهير منذ أحداث ملعب بورسعيد التي أودت بحياة 72 من مشجعي الأهلي مطلع فبراير 2012، علما بأن محاولة إعادة الجماهير للمدرجات في فبراير 2015 باءت بالفشل في يومها الأول بسبب حادثة أخرى أسفرت عن مقتل 22 مشجعا للزمالك أثناء دخولهم ملعب الدفاع الجوي لحضور مباراة لفريقهم أمام انبي.

وتابع جوزيه "لكي تزدهر الكرة في مصر فهي بحاجة إلى جمهور، وتحتاج خاصة إلى الأولترا، لذا يجب أن ينسى الأولترا السياسة الآن، ويفكرون في كرة القدم فقط".

كما وجه مدرب الأهلي التاريخي رسالة إلى قوات تأمين المباريات، قائلاً "على الشرطة أن تفهم أنهم صغار للغاية، ويحبون ناديهم، وأنه إذا قام أحدهم بخطأ أو مشكلة، فهذا لا يعني أن الخطأ في مجموعة الأولترا كلها، فمن الطبيعي مع عمرهم الصغير أن يخرج ما في قلوبهم سريعا على ألسنتهم".

وأشاد جوزيه بالأولترا، مشيراً إلى أنهم وهو وفريقه فقط كانوا يؤمنون بإمكانية الفوز بلقب دوري أبطال إفريقيا 2006 من تونس، أمام الصفاقسي، في المباراة التي سجل فيها محمد أبو تريكة لاعب الفريق السابق، هدف الفوز.

وحصد جوزيه مع الأهلي خلال الفترات التي تولى فيها مسؤولية الفريق، 20 بطولة، من بينهم 8 بطولات قارية، بالإضافة لبرونزية مونديال الأندية.