حقق اتلتيكو مدريد فوزا هاما وصعبا على ضيفه إيبار بهدف نظيف سجله ساؤول نييجيز وذلك في المباراة التي احتضنها ملعب فيسينتي كالديرون في الجولة الـ36 من الدوري الإسباني.

ويأتي هذا الفوز ليعطي الفريق دفعة معنوية عقب خسارته في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال من ريال مدريد بثلاثية نظيفة وقبل مواجهة الفريق الملكي في الإياب يوم الأربعاء المقبل.

بدأ أتلتيكو المباراة محاولا تسجيل هدف بصورة مبكرة حيث أهدر كوكي ريسوركسيون فرصة في الدقيقة 18 حينما قابل كرة شتتها الدفاع داخل المنطقة بتسديدة غير متقنة لتمر إلى جوار القائم.

وأضاع يانيك كاراسكو فرصة أخرى في الدقيقة 33 عندما تسلم كرة طولية راوغ بعدها الدفاع داخل المنطقة ولكنه سددها فوق العارضة.

وأنقذ حارس إيبار في الدقيقة 54 مرماه من كرة خطرة سددها فليبي لويس بعد مراوغة داخل المنطقة لفرناندو توريس.

وسدد أنطوان جريزمان كرة قوية في الدقيقة 59 من خارج المنطقة ولكن الحارس تصدى لها ببراعة.

تمكن أتلتيكو من هز الشباك (ق69) عبر ساؤول نييجيز بعد إنطلاقة من دييجو جودين الذي أرسلها عرضية تركها تمر للأول الذي سددها من مرة واحدة لتعانق الشباك.

حصل اللاعب دييجو جودين (ق91) على بطاقة صفراء ثانية ليتعرض للطرد بعد احتكاك مع أحد لاعبي ايبار.

وبهذا الفوز عزز النادي العاصمي من وضعه في المركز الثالث حيث رفع رصيده إلى 74 نقطة في المركز الثالث بفارق خمس نقاط عن إشبيلية الرابع.

من ناحيته تجمد رصيد إيبار عند 54 نقطة في المركز الثامن.