أعلن خالد عيد المدير المدير الفني لنادي طنطا تقدمه بإستقالته من منصبه احتجاجا على الظلم التحكيمي الذي يتعرض له فريقه.

وقال عيد في تصريحات لإذاعة نغم إف إم "استقالتي ليست بسبب سوء النتائج او سوء مستوى اللاعبين، ولكن بسبب حالة الظلم الكبيرة التي يتعرض لها فريق طنطا من الحكام منذ بدايه الموسم وهو ما يجعلني أشعر بعدم الرغبه في الاستمرار".

وعدد خالد عيد الكثير من الحالات التحكيمية الظالمة من وجهة نظره منذ بداية الموسم، مثل مباراة الزمالك وانبي وأخيرا الاسماعيلي، وغيرها، مؤكدا أن فريقه الأكثر تعرضا لاحتساب ركلات جزاء ضده .

وخسر طنطا بركلة جزاء في الدقيقة 94 من مباراة الاسماعيلي الأحد في الجولة 28 من الدوري.

وأضاف "أشعر بحالة من التربص من قبل القائمين على الكرة في مصر و كأنهم يرغبون في هبوط الفريق للقسم الثاني"، مشيرا إلى انه يصارع من اجل بقاء الفريق في الدوري بالرغم كل ما يواجهه الفريق من ظلم شديد.

واختتم خالد عيد تصريحاته مؤكدا أنه سيجتمع اليوم بإدارة النادي لمناقشة الاستقالة التي تقدم بها بعد مباراة الاسماعيلي.