أقر إيسكو ألاركون، صاحب هدف ريال مدريد الوحيد في مباراة إياب نصف نهائي دوري الأبطال لكرة القدم أمام الجار أتلتيكو المضيف (2-1)، أن الميرينجي بدأ اللقاء بشكل "سئ جدا" ولكنه استطاع بعد ذلك السيطرة على مجريات اللعب والتأهل.

وأوضح إيسكو "لقد كانت كما كنا نتوقع (البداية القوية لأتلتيكو). لقد سجلوا هدفين بلعبتين منفصلتين من كرات ثابتة. لقد بدأنا المباراة بشكل سئ جدا، ولكن بعد ذلك تمكنا من الرد. لقد قدمنا القليل من اللعب الجيد قبل نهاية الشوط الأول، ثم تراجعوا للخلف بعد الهدف (الذي سجله) لأنه كان صعبا أن يحرزوا ثلاثة أهداف أخرى".

وأكد اللاعب الإسباني أنه "سعيد للغاية"، موضحا أن ما يحققه الفريق الملكي "ليس سهلا أبدا".

وتابع في تصريحات تلفزيونية: "لقد تمكنا مرة أخرى من إقصاء منافس كبير جعل الأمور معقدة جدا علينا. أنا سعيد للغاية أننا استطعنا التأهل".

وقال إيسكو حول لعبه حاليا دور البطولة بعد غيابه عن التشكيل الأساسي في أغلبية المباريات بداية الموسم الحالي إن "هذا فريق، والمدرب هو من يقرر، واليوم كان دوري. أنا سعيد بمساعدة الفريق، نحن في النهائي ولن يشكل فارقا من سيلعب".