يحتفل نجم الكرة المصرية وأسطورة نادي الزمالك الحية، حازم إمام بعيد مولده يوم 10 مايو، وسيسلط يلا كورة الضوء على اللاعب الملقب بالثعلب الصغير على مدار الأيام المقبلة.

عندما أحرج بيكهام وأبهر فيرجسون

في شهر يونيو من عام 2001 شارك نجم الزمالك في ذلك الوقت في مسابقة نظمتها شركة بيبسي العالمية، والتي شارك فيها عدد من نجوم العالم مثل ديفيد بيكهام، روبرتو كارلوس، فيرون، ريفالدو، دوايت يورك.

هذه المسابقة وضع الأسس لها المدرب الشهير السير أليكس فيرجسون والذي قال عنها: " الاختبارات التي وضعتها في هذه المسابقة لم تكن سهلة."

ونجح حازم إمام في الفوز بهذا التحدي عندما حصد 111 نقطة متفوقًا على كل المشاركين في الحدث الكبير، مما تسبب في إحراج كبير لنجوم العالم وبصفة خاصة بيكهام وذلك بحسب تقرير نشرته بي بي سي.

ومن جانبه قال السير عن حازم: " أعرف أنا بيكهام وفيرون وكارلوس قادرون على تخطي المنافسة، لكن حازم إمام كان مفاجئة."

ماذا قال الثعلب

قال إمام عن هذه المسابقة: ""نعم نحن كلاعبين مصريين نتفوق على نجوم العالم في المهارات، ولكن فقط في المهارات، هم لديهم خطط ونظام أفضل منا بكثير، نحن بعيدون جدا عن هذا".

وأضاف: "حين كنت محترفا وأقوم بمراوغة لاعب كانت الجماهير تنبهر ولا تصدق ما أفعله، بينما كنت افتقد الجانب الخططي والالتزام اللذان كانا يتمتع بهما زملائي من اللاعبين في أوروبا، اللاعب الأوروبي يعتمد على نظام وهذا ما نفتقده في إفريقيا".

وأكمل: "ذهبت إلى المسابقة ولم أتوقع الفوز، كنت أتصور أنني مسافرا إلى انجلترا لأقوم بتصوير إعلان فقط، فوجئت عندما رأيت بيكهام وروبرتو كارلوس وريفالدو وفيرون ونجوم العالم، لم أصدق ما أراه، شعرت بالخوف، كنت لا أرغب أن أظهر بشكل غير مقبول"

وواصل: "أنا نجم في بلدي وتعودت على أن يراني الجماهير بشكل جيد، شعرت بقلق كبير، الاختبار قاسي، ولا أريد أن أظهر بشكل سيء، بدأت المسابقة، المنافسة كانت على 5 مهارات، دخلت اختبار المهارة الأولى بعد أن قام به النجوم وتفوقوا فيه كما هو متوقع."

واختتم: "بدأت بداية سيئة جدا نتيجة للخوف، ولكن مع الوقت تخليت عن قلقي وبدأت في السير بشكل صحيح حتى حصلت على المركز الأول، كنت سعيد جدا أيضا أن أحصل على جائزتي من العظيم أليكس فيرجسون مدرب مانشستر يونايتد".