رشح مدير الكرة الأسبق بنادي ريال مدريد الإسباني، الإيطالي أريجو ساكي، يوفنتوس الإيطالي للفوز بدوري الأبطال على حساب الفريق الملكي لأن فريق الفرنسي زين الدين زيدان "لا يعرف كيف يدافع"، في الوقت الذي وصف فيه البرازيلي دانيلو بـ"اللاعب المتواضع" من حيث الأداء.

ووضع ساكي ماضيه مع الميرينجي جانبا خلال تحليله لنهائي البطولة الأعرق في القارة العجوز يوم 3 يونيو المقبل في العاصمة الويلزية كارديف، وأكد أن يوفنتوس يمتلك أفضلية الفوز باللقب لأنه "لديه ميزة إضافية هذا العام"، ولديه فريق جماعي أفضل بفضل قوة وتلاحم جميع عناصر الفريق.

وأكد في تصريحاته لقناة (بريمييم سبورت) المحلية "المباراة ستكون شيقة للغاية بالنسبة ليوفنتوس ولأليجري (مدرب يوفنتوس)، الذي يعرف كثيرا هذا الفريق. المباراة ستظهر إلى أي مدى وصل الجانب الدفاعي الفردي لكل لاعب".

وأضاف "ريال مدريد لا يعرف كيف يدافع، لقد فقد الصلابة الدفاعية لبيبي. سرخيو راموس ليس قلب دفاع في الأساس، إنه قوي نظرا لتكوينه الجسماني وروحه الاستثنائية، ولكنه لاعب مختلف عن هذا المركز. دانيلو لاعب عادي، لا يشعر بالثقة لأنه تعرض لانتقادات كثيرة. لا أعلم إن كان الفريق سيستعيد كارباخال في الوقت المناسب قبل النهائي أم لا، ولكني يوفنتوس قوي للغاية".

كما أبرز المدرب السابق لفرق ميلان وبارما في إيطاليا وأتلتيكو مدريد في إسبانيا، فضلا عن منتخب إيطاليا الموسم الرائع الذي قدمه "البيانكونيري".
وقال في هذا الصدد "يوفنتوس قوي للغاية في الدفاع، لديه مجموعة متحدة ومنصهرة. إنهم يركضون سويا ويساعدون بعضهم، ويقدمون كل شيء بعزيمة وإصرار مع إمكانيات فنية هائلة. إنه بحق فريق رائع".

يذكر أن الفريقين سبق وأن التقيا في نهائي موسم (1997-98) وكانت اليد العليا حينها للفريق الإسباني الذي اقتنص الكأس بهدف مهاجمه المونتينجري بريدراج مياتوفيتش.