خاض المستبعدين عن فريق الأهلي الذي يستعد لملاقاة زاناكو الزامبي السبت، مرانا قويا الجمعة في مقر النادي بالقاهرة.

ويستعد الأهلي لملاقاة زاناكو الزامبي السبت بملعب برج العرب بالاسكندرية في افتتاح مشوار الفريقين بدور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.

وشارك في المران الذي أقيم على ملعب التتش بالجزيرة اللاعبون، أحمد حجازي، وعماد متعب، وعمرو بركات، ومسعد عوض، وأكرم توفيق، ومصطفي صبحي.

وأدى اللاعبون تدريبات بدنية شاقة في بداية المران، تحت إشراف طارق عبد العزيز إخصائي التأهيل، واشتمل على تدريبات بدنية قوية، وتقوية للعضلات مع بعض التدريبات بالكرة واستغرق المران قرابة الساعة وربع الساعة.

وفي سياق متصل، واصل مروان محسن، مهاحم الفريق أداء برنامجه التأهيلي للشفاء من إصابة الرباط الصليبي.

واكتفي مروان بالمران في "الجيم"، ولم يشارك في مران الغائبين عن مباراة زاناكو الزامبي.

وكان مروان عاد من ألمانيا مؤخرا، بعد الاطمئنان من الطبيب الألماني ماير الذي  أجرى الجراح،ة على تحسن حالته، وعلى برنامجه التأهيلي الذى يخوضه حاليا، على أن يعود مجددًا إلى ألمانيا بعد عيد الفطر؛ للخضوع للفحص وتحديد موعد عودته للتدريبات بالكرة .

واكتفى أحمد حمودي، لاعب الفريق بأداء تدريبات منفردة في "الجيم"، حيث يعاني من إجهاد في العضلة الضامة؛ ما دفع الجهاز الفني للفريق، بقيادة حسام البدري لاستبعاده من قائمة الفريق التي دخلت في معسكر مغلق؛ استعدادا لمواجهة زاناكو.