رفض المدرب الفرنسي لوران بلان عروضا من ثلاثة أندية إسبانية، لاس بالماس وريال بيتيس وإشبيلية، أملا في تولي الإدارة الفنية لبرشلونة الذي يبدو أنه لا يأتي بين أولوياته لخلافة المدرب الحالي لويس إنريكي، وفقا لما نشرته صحيفة (لو باريزيان).

وأوضحت الصحيفة الفرنسية أن المدير الفني السابق لنادي باريس سان جيرمان، تلقى في البداية عرضا من لاس بالماس الذي قدم له عقدا مدته عامين، والحرية في ضم اللاعبين الذين يريدهم، لكن على الرغم من موافقته المبدئية شفهيا، رفض العرض في النهاية أوائل أبريل الماضي.

وجاء العرض الثاني من ريال بيتيس الذي أبدى اهتمامه بالتعاقد مع المدرب الفرنسي الذي لا يعمل حاليا، وقدم له عقدا لموسمين براتب 1.7 مليون يورو سنويا، بالإضافة إلى إمكانية التعاقد مع سبع لاعبين جدد يختارهم هو، وفقا لـ(لو باريزيان).

وأعرب بلان عن موافقته المبدئية على هذا العرض أيضا مع إبداء رغبته في التفاوض حول راتبه الذي أراد أن يرفعه إلى مليوني يورو، لكنه رفض في النهاية منتصف الشهر الماضي.

وكان إشبيلية ثالث نادي إسباني يحاول جس نبض المدرب الفرنسي في ظل احتمالات رحيل الأرجنتيني خورخي سامباولي عن رأس إدارته الفنية، لكن دون إجراء مفاوضات مثل الناديين السالف ذكرهما، وفقا لنفس الصحيفة.

وكان بلان قد صرح في وقت سابق بأنه "مقتنع بأنه قادر على الوصول لتدريب ناد أعلى في المستوى" ينافس في البطولات الأوروبية ويبدو أنه ينتظر معرفة نوايا البرسا قبل أن يتعاقد مع أي ناد آخر، بحسب (لو باريزيان).

وتكمن المشكلة في أن إدارة النادي الكتالوني لم تتواصل من قريب أو من بعيد مع بلان، نظرا لأنه يأتي في المركز السابع بين المدربين المرشحين لتدريب برشلونة، وترى صحيفة (لو باريزيان) أنه من "المستحيل" أن يرفض الستة الذين يتقدمونه في اللائحة تدريب البلاوجرانا.