سقط النادي الأهلي في فح التعادل السلبي أمام زاناكو الزامبي في مباراة الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.

قرعة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" كانت قد أوقعت الأهلي في المجموعة الرابعة مع الوداد المغربي والقطن الكاميروني.

وكان الوداد قد تمكن من الفوز في مباراة الجولة الأولى على القطن بهدفين دون رد في المباراة التي جرت في المغرب.

ووفقًا لإحصائيات هذه المباراة فإن نصف تمريرات النادي الأهلي جاءت بشكل عرضي.

ودفع حسام البدري، المدير الفني للنادي الأهلي، بالثنائي حسام غالي وعمرو السولية أمام رباعي الدفاع وذلك بعد خروج حسام عاشور من قائمة الفريق بسبب وفاة شقيقه، اضافة الي عدم قيد اكرم توفيق في القائمة الافريقية

وقام لاعبو الأهلي بتمرير 232 كرة بعرض الملعب بنسبة 50% من اجمالي تمريراتهم الصحيحة في المباراة والبالغة 464، في الوقت الذي مرر فيه لاعبو زاناكو 95 تمريرة فقط بعرض الملعب بنسبة 36% من اجمالي تمريراتهم الصحيحة البالغة 262 تمريرة.

ومرر النادي الأهلي 36% من تمريراته في هذه المواجهة إلى الأمام وعددها 167 تمريرة، في الوقت الذي مرر فيه زاناكو 131 تمريرة بمعدل 50% إلى الأمام.

الأهلي مرر 14% من الكرات إلى الخلف بمعدل 66 تمريرة، فيما عاد زاناكو بـ36 تمريرة إلى الخلف بمعدل 14%.

غالي

 قائد النادي الأهلي قام بتمرير 30 كرة بعرض الملعب بمعدل 54% من إجمالي تمريراته في هذه المواجهة، كما لعب 18 تمريرة إلى الأمام بمعدل 32 % و8 تمريرات إلى الخلف بمعدل 14%.

السولية

لعب عمرو السولية 33 تمريرة بعرض الملعب بمعدل 61% من إجمالي تمريراته في المباراة، ومرر 30% من الكرات إلى الأمام بمعدل 18 تمريرة بالإضافة إلى 5 تمريرات للخلف بنسبة 9%.