أعلن المدافع الأرجنتيني مارتين ديميكيليس، لاعب مالاجا الإسباني، اليوم الاثنين اعتزاله كرة القدم بشكل نهائي بنهاية هذا الموسم، وذلك بعد مشوار رياضي حافل احترف فيه بأندية ريفر بليت وبايرن ميونخ وأتلتيكو مدريد ومانشستر سيتي واسبانيول، إضافة لمالاجا على فترتين.

وقال ديميكيليس صاحب الـ36 عاما، بصحبة مدرب مالاجا، خوسيه ميجل جونزاليس 'ميتشل' وذلك خلال مؤتمر صحفي "شكرا لكرة القدم ولكل زملائي في مالاجا".

وأكد المدافع، الذي ستكون ربما مباراة ريال مدريد على ملعب لاروساليدا يوم الأحد القادم الأخيرة له حال شارك فيها "سأكون مناصرا إضافيا لهذه المؤسسة، التي قدمت لي الكثير".

وتابع "لقد جاء هذا اليوم، يوم النهاية" مشيرا إلى أنه كان من الواجب أن يكون صادقا مع نفسه وأن يعلن هذا القرار "لأن قدميه فقدتا القوة اللازمة وكذلك تراجعت القدرة على التركيز".

وانتقل ديميكيليس، الذي استهل مشواره في ريفر بليت قبل الاحتراف أوروبيا في 2003 بصفوف بايرن ميونخ، إلى مالاجا قادما من الفريق البافاري في يناير 2010، واستمر معه حتى صيف 2013 وخلال تلك الفترة بلغ الفريق ربع نهائي دوري الأبطال.

وبعد فترة قضاها بصفوف أتلتيكو، انتقل الدولي السابق إلى مانشستر سيتي بقيادة التشيلي مانويل بيليجريني، الذي سبق ودربه في مالاجا، قبل أن يعود لإسبانيا بعد ثلاثة أعوام من بوابة اسبانيول، الذي ظل معه نصف موسم، وعاد مجددا إلى مالاجا في يناير 2017 بعقد يمتد لستة أشهر.