تمكن فريق آرسنال من التفوق على ضيفه ساندرلاند بهدفين نظيفين في المباراة المؤجلة من الجولة 34 للدوري الانجليزي الممتاز والتي أقيمت على ملعب الإمارات وسط مشاهدة الدولي المصري محمد النني.

وظل النني على مقاعد بدلاء ارسنال ولم يقم المدير الفني الفرنسي للفريق ارسن فينجر بالاستعانة به خلال المباراة.

ألغى الحكم هدفا مبكرا لآرسنال بسبب ارتطام تسديدة أليكسيس سانشيز بيد الفرنسي أوليفيه جيرو قبل دخولها للمرمى (ق8).

إلا أن الجناح التشيلي أليكسيس سانشيز أصر على الخرج منتصرا محرزا هدفي "الجانرز" في الشوط الثاني (ق72 و81)، مانحا فريقه النقاط الثلاث، ومجهضا مساعي مانشستر يونايتد (65 نقطة وله مباراة مؤجلة) من مغادرة المركز السادس، بعدما زاد الفارق بينهما لسبع نقاط.

يذكر أن الـ"جانزر" قد تفوق على ساندرلاند في مباراة الدور الأول للدوري هذا الموسم والتي أقيمت شهر أكتوبر أول الماضي بنتيجة 1-4.

وبهذه النتيجة، رفع آرسنال رصيده لـ72 نقطة في المركز الخامس ليواصل ضغطه على فريقي ليفربول (73 نقطة) ومانشستر سيتي.

وفي المقابل، تجمد رصيد ساندرلاند الذي تأكد هبوطه للدرجة الأدنى عند 24 نقطة في ذيل جدول الترتيب.

وفي الجولة الأخيرة للبريميير ليج والتي ستقام جميع منافساتها يوم الأحد القادم، سيتواجه آرسنال مع إيفرتون، الذي ضمن المركز السابع (61 نقطة) والمؤهل للدور التمهيدي للدوري الأوروبي.

فيما سيحل مان سيتي ضيفا على واتفورد السادس عشر بـ40 نقطة، بينما سيلعب ليفربول مع ميدلسبره الذي هبط بدوره للـ"تشامبيون شيب" (التاسع عشر وقبل الأخير بـ28 نقطة).

لمشاهدة الفيديو.. اضغط هنا