أعرب لاعب كرة القدم الإسباني المخضرم تشافي هرنانديز، عن تشوقه للعب على استاد خليفة الدولي يوم الجمعة القادم في نهائي كأس أمير قطر، وهو أول ملعب يتم الإنتهاء من تشييده لمونديال 2022.

وقال لاعب وسط برشلونة السابق والسد القطري حاليا، الذي حل وصيفا لبطل الدوري هذا الموسم، لخويا، في تصريحات لموقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطري "أنا متشوق للعب النهائي على هذا الملعب. قطر تقوم بالأمور على نحو جيد وتم تسليم أول ملعب بالفعل" استعدادا للمونديال.

وأضاف اللاعب الذي توج بلقب كأس العالم عام 2010 مع إسبانيا في جنوب أفريقيا، "اللاعبون الأفضل في العالم سيأتون إلى هنا في 2022 ، هذا الأمر عليه أن يحفز الشباب هنا على التطور وتقديم مونديال جيد على أرضهم".

وينتظر أن يلعب السد أمام الريان على لقب كأس الأمير، الذي يرى تشافي فريقه قادرا على التتويج به "نحن أفضل فريق في قطر، المباراة ستكون صعبة لكننا نرغب في إنهاء الموسم بلقب آخر" بعد التتويج بلقب كأس قطر على حساب الجيش.

وأبدى تشافي سعادته بالأداء الذي يقدمه فريقه، مشيرا إلى أن هدفه كان نقل طريقة لعب النادي الكتالوني للسد "كنت أريد نقل خبراتي والآن يمكن مشاهدة طريقة اللعب" الخاصة بفريقه.

وأبدى الدولي الإسباني السابق في نهاية حديثه سعادته للموسم الكبير الذي قدمه على المستوى الشخصي "أنا متفاجئ لأنني سجلت عشرة أهداف وصنعت 16 هدفا آخر رغم أن عمري 37 عاما، أستمتع هنا كثيرا بكرة القدم".