رد لاعب كرة القدم الفرنسي ماثيو فالبوينا على اتهامات مواطنه كريم بنزيمة له، مؤكدا عبر شبكة تويتر أن "الإدعاء سلاح العاجز".

وأضاف فالبوينا على صفحته الشخصية على موقع التغريدات، ردا على بنزيمة دون ذكر اسمه، أنه أمر "مؤلم. والحقيقة ستقرها العدالة".

كان مهاجم ريال مدريد قد انتقد في حوار نشر أمس مع صحيفة (ليكيب) مواطنه فالبوينا الذي كان قد أبلغ القضاء لكونه ضحية ابتزاز بسبب شريط ذي طابع جنسي بتواطؤ من بنزيمة، الذي يحقق معه القضاء حاليا.

وصرح أن "كل شيء خرج منه (فالبوينا). في أقواله الأولى يقول إنني حثالة وأنني هددته وأرعبته وكل ما يمكن اختراعه.. ولاحقا (في حوار نشر في 2016) يقول إنه يرغب في اللعب بجانبي. هو يسخر من الجميع".

كما أضاف أن فالبوينا "وصفني منذ عام ونصف بأنني أسوأ أعدائه وقدوة سيئة ومجرم. لقد سبني وسب عائلتي، بينما يعيش هو في هدوء تام".

يشار إلى أن بنزيمة وجهت له في نهاية 2015 تهمة رسمية أمام القضاء تؤثر أيضا على اللاعب السابق جبريل سيسيه.

ويحقق القضاء الفرنسي في إذا ما كان المهاجم متواطئا في ابتزاز من قبل بعض أفراد كانوا يسعون للحصول على مبالغ مالية كبيرة من فالبوينا لعدم نشر فيديو جنسي له مع زوجته.

يذكر أن عقوبة القضية التي يواجهها بنزيمة قد تصل إلى الحبس خمس سنوات وغرامة بقيمة 75 ألف يورو.