أوضح محمود فايز عضو الجهاز الفني لمنتخب مصر عدم وجود نية لضم محترفين جدد لمعسكر مباراة تونس، كما تحدث عن موقفهم من حسام عاشور لاعب الأهلي، وباسم مرسي مهاجم الزمالك.

ويلعب المنتخب المصري أمام تونس في يونيو المقبل ضمن التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2019 التي ستقام في الكاميرون.

وقال فايز في تصريحاته لإذاعة "انرجي" اليوم الأربعاء :"لن نضم وجوهًا جديدة من المحترفين إلى المنتخب لمباراة تونس بسبب ضيق الوقت."

قام المنتخب خلال ودية توجو التي أقيمت في مارس الماضي باستدعاء ألكسندر ياكوبسن لأول مرة، كما استعاد بسام مرسي لاعب ويجان الذي سبق له الانضمام للفريق في فترات سابقة.

ونفى فايز أن يكون هناك مشاكل مع باسم مرسي، قائلا :"من الممكن أن نستعين به خلال الفترة المقبلة في حالة الحاجة لجهده."

ولم ينضم باسم مرسي لمنتخب مصر منذ مباراة غانا في تصفيات أفريقيا المؤهلة لكأس العالم، حيث ذكرت بعض التقارير أن اللاعب ارتكب سلوك خاطئ ولم ينضم للفراعنة منذ ذلك الوقت.

وبالنسبة لحسام عاشور، فقال فايز :" كوبر يتابع حسام عاشور ومعجب به وحاولنا ضمه مرتين كان مصاب فيهما."