قال مصدر بنادي الزمالك إن الإدارة تنتظر المقابل المادي من صفقة إعارة أو بيع محمود عبد المنعم "كهربا"، لحسم العديد من الملفات المهمة، خاصة ملف النيجيري ستانلي والصفقة الإفريقية الجديدة.

وكان كهربا عاد إلى الزمالك بعد انتهاء إعارته لمدة موسم لصفوف فريق الاتحاد السعودي، علما بأن عقده مع القلعة البيضاء يمتد لخمس سنوات مقبلة.

وكان مرتضى منصور رئيس النادي أعلن عدم نيته بيع اللاعب أقل من 15 مليون يورو مقابل 5 ملايين فقط لإعارته لموسم واحد، لكن مصدر بالمجلس أكد استعداد النادي عن تلك "التسعيرة" في حال وصول عرض مالي قوي.

وقال مصدر لمراسل يلا كورة "المقابل المادي الذي سيحصده النادي من بيع أو إعارة كهربا، سيحدد موقف  النيجيري ستانلي المعار من وادي دجلة، و في حالة حصول الزمالك على مقابل كبير من احتراف كهربا، مجددا فسيكون قادرا على سداد قيمة صفقة ستانلي البالغة مليون و500 ألف دولار".

وتابع "من الصعب بقاء اللاعب في حال عدم إعارة أو بيع كهربا بسعر كبير".

وتابع "سيحدد المقابل المادي لصفقة رحيل كهربا، إمكانية حسم صفقة المهاجم الإفريقي الجديد المنتظر التعاقد معه خلال الفترة المقبلة".