اجتمع مسؤولو اندية الدوري المصري بناء على دعوة محمد عبدالسلام رئيس نادي مصر المقاصة بحضور رئيس الأهلي محمود طاهر للاتفاق على ميثاق شرف الأندية.

ولم يتواجد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ولجنة الأندية او اي ممثل عن القلعة البيضاء للاجتماع وكذلك سمير حلبية رئيس المصري وفايز عريبي رئيس طنطا.

وصرح بكري سليم نائب رئيس مصر المقاصة في تصريحات لبرنامج "ملعب ميجا اف ام" أن رئيس المصري ورئيس طنطا قدما اعتذارا عن الحضور لظروف خاصة.

وكشف مسؤول المقاصة في تصريحاته أن محمود طاهر رئيس النادي الأهلي حضر للاجتماع فور وصوله للقاهرة حيث كان متواجدا بالخارج وهو يعكس مدى اهمية الاجتماع وحرص.

وجاء ميثاق الشرف على النحو التالي:

1- الالتزام بالقوانين واللوائح والقرارات المنظمة للألعاب والرياضات المختلفة، واحترام الاتحاد المصري لكرة القدم وكافة الاتحادات الرياضية واللجان والمسؤولين عن الرياضة في مصر والاتحادات العربية والقارية والدولية.

2- يجب أن يكون الهدف النهائي لأي نشاط رياضي هو تقوية ودعم المنتخبات الوطنية وعلى رأسهم المنتخب الاول والوصول بمصر الى العالمية.

3- السعي لدى الاتحاد المصري لكرة القدم لانشاء رابطة دوري المحترفين للتوافق مع تعليمات الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

4- كرة القدم هي روح الرياضة في مصر ومعشوقة المصريين، لذا يجب على كافة الرياضيين والمسؤولين عن كرة القدم استثمار هذه الشعبية بشكل ايجابي.

5- الحكام في اي رياضة ركن أساسي فيها، لذا يجب احترامهم ودعمهم ومساعدتهم على اداء عملهم بحيادية وكفاءه واحترام، دون ضغوط.

6- يجب الحفاظ على مصالح الأندية واللاعبين واحترام رغبات اللاعبين عند الانتقال من ناد الى اخر داخل او خارج مصر، مع الحفاظ على حقوق الأندية والتفاوض من خلال القنوات الشرعية.

7- يجب تشجيع العمل بروح الفريق وتجنب التصرفات الفردية خاصة في مجال الدعاية والإعلان بأشكالها القديمة والجديدة مثل الانترنت والبث الفضائي.

8- العمل مع الاتحاد المصري لكرة القدم على جعل اللجان الخاصة بإدارة المسابقة وجعلها اكثر فاعلية وخاصة لجنة الانضباط.

9- نبذ التعصب والخلاف والعمل على تحقيق المصالح المشروعة للكل عملا بالحكمة القائلة "انما يأكل الذئب من الغنم القاصية".

10- العمل على رفع الروح المعنوية لكافة الرياضين والمسؤولين عن الرياضة في مصر وتبصيرهم بالرسالة التي يؤديها الرياضيون في مجتمعاتهم، وأن الرياضة مكسب وخسارة، ووجوب عدم المبالغة في الفرح او اظهار نشوة الانتصار في حالة الفوز، او الحزن المبالغ فيه في حالة الخسارة، وتوزيع الاتهامات على الاخرين، او اثارة الجمهور لأي سبب.

11- رفع مستوى الرياضيين المصريين واذكاء روح البطولة بينهم، واعلاء اسم مصر في المحافل والمناسبات الدولية المختلفة.

12- نشر ثقافة الاحتراف والالتزام بين الرياضيين المصريين والمسؤولين عن الرياضة في مصر كما تطبقها الدول التي سبقتنا رياضيا، والاحتفاظ بأغلى وأنقى ما في ثقافة الهواية وهو الانتماء للفريق والنادي والوطن.

13- يجب ان يكون الرياضيون والمسؤولون عن الرياضة قدوة حسنة للناشئين والبراعم والجماهير وغيرهم من غير الرياضيين، ويجب عليهم تجنب استغلال النفوذ والإساءة لغيرهم، وتبصير الجماهير للتشجيع المقبول وقبول الخسارة، وان الاخطاء واردة في كل الألعاب وكل الاطراف.

14- مراعاة ان الرياضة والبطولة صناعة مهمة، فضلا عن تأثيراتها الكبيرة والايجابية في اذكاء مشاعر الانتماء للوطن والدولة.

15- يجب التحلي بالأخلاق الحميدة والقيم والمثل العليا في التعامل مع الغير داخل الوطن وخارجه، ونبذ البذاءة والأخلاق السيئة وتجنب الإساءة لأي من الأندية او مسؤوليها على صفحات الجرائد أو شاشات التلفزيون او أية وسائل إعلامية مقروءة او مشاهدة او مسموعة.