أكد أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك على عدم صحة الأنباء التي ترددت في الساعات الماضية عن وجود حالة خوف داخل معسكر الفريق بسبب الأحداث الجارية في تونس حالياً.

وتشهد عدة مدن تونسية تظاهرات واشتباكات مع الجهات الأمنية، لتتردد بعدها أنباء عن وجود أحداث قريبة مع معسكر نادي الزمالك هناك.

وأشار منصور في تصريحات لمراسل يلا كورة إلى أن الأحداث في تونس بعيدة عن مقر بعثة الزمالك، مشدداً على أن مدينة صفاقس التي يقيم فيها الفريق هادئة تماماً.

ويتواجد لاعبو الزمالك في صفاقس خلال الفترة الحالية استعداداً لملاقاة أهلي طرابلس الليبي مساء اليوم الثلاثاء في إطار مباريات الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري الأبطال الأفريقي.

وقال رئيس بعثة الزمالك: " لا ذعر في معسكرنا، مدينة صفاقس هادئة تماماً ولا صحة لما تردد عن وجود خوف من اقتراب الأحداث من مقر إقامتنا ".

واختتم: " الحديث عن الأمر قبل ساعات من مواجهة أهلي طرابلس غير مبرر وغير مقبول، صفاقس مستقرة والتأمين الخاص بالبعثة كبير ".