نفى نادي الزمالك  الأنباء التي ترددت في الفترة الأخيرة حول ضبط أحد الأشخاص الذين يقومون ببيع المخدرات داخل النادي.

وأصدر نادي الزمالك اليوم الخميس بيانا رسميا، حصل يلا كورة على نسخة منه،  شدد فيه على عدم صحة هذه الأنباء.وعبر منصور عن غضبه من هذه الشائعات مؤكدًا أن مثل هذه الأنباء الهدف منها النيل من النادي.

وجاء بيان الزمالك كالآتي:

قام فى الساعات الأخيرة عدد من المواقع الإخبارية ببث أخبار تروج لشائعات تردد أنه تم ضبط تاجر مخدرات فى مقر نادى الزمالك وهذه الأنباء عارية تماماً من الصحة حيث لم يحدث مثل تلك الواقعة داخل مقر النادى فى عهد مجلس المستشار مرتضى منصور.

ويؤكد نادي الزمالك قلعة الوطنية والكرامة انه سيظل دائما وابدا أكبر مؤسسة رياضية وتربوية رغم المحاولات الرخيصة من محمد الامين وصبيانه لتشويه صورة النادي.

ويهيب نادى الزمالك بوسائل الإعلام تحرى الدقة واستقصاء الأخبار من مصادرها الرسمية حيث سيلجأ النادى إلى الإطار القانونى للتعامل مع مثل هذه الترديدات.

ويؤكد مجلس إدارة نادى الزمالك أن هناك العديد من أفراد الأمن المنتشرين فى مقر نادى الزمالك بخلاف المتواجدين على البوابات ولا يتم السماح لأحد بدخول مقر النادي دون التأكد من هويته وكل ما تردد حول حدوث الواقعة شائعات لا أساس لها من الصحة.

وفى ضوء ما تم رصده سيتم تحريك دعوى قضائية ضد مروجى الشائعات ويؤكد المستشار مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك أنه لن يقف صامتاً أمام من يسعى لتدمير استقرار النادى وسيتصدى للمتجاوزين بكل حزم.