قام مسؤولو الأهلي بعقد جلسة مع جونيور أجايي مهاجم الفريق من أجل التعرف على ما إذا كان لديه أي علم بمخطط سليماني كوليبالي مهاجم الفريق من أجل السفر.

فوجئ الأهلي بسفر كوليبالي بشكل مفاجئ إلى لندن بدون علم الجهاز الفني أو الإداري، وهو ما أصاب المسؤولين بحالة ارتباك.

أخطر كوليبالي فور وصوله إلى لندن بأنه توجه إلى انجلترا لظروف خاصة، موضحا أنه سيبلغه بالأسباب فيما بعد، دون إضافة أي تفاصيل.

حاول الأهلي التعرف مع جناح الفريق جونيور أجايي على أي تفاصيل تتعلق بمخطط كوليبالي، لأنه وفقا لرواية بعض العناصر في الفريق الأول جاور المهاجم الإيفواري في رحلة العودة من الكاميرون.

وأوضح مصدر مسئول من داخل الأهلي في تصريحاته لـ"يلا كورة" أن جونيور أجايي نفى تماما علمه بمخطط كوليبالي من أجل السفر للندن، ولم يحدث بينهما أي حديث في هذا الشأن.

جاء سفر كوليبالي إلى لندن كونها المدينة التي أقام فيها أطول فتراته في أوروبا بعدما انضم وهو في عمر الـ17 عاما إلى توتنهام الانجليزي بعد تألقه في كأس العالم للناشئين.

أوضح سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي أن النادي لم يتهاون في التعامل مع اللاعب، وقرر فرض عقوبة مغلظة عليها ولن يتم التراجع عنها مهما كانت أسبابه.