بدأ نادي مانشستر سيتي التحرك لإنجاز أولى صفقاته الصيفية واتجه إلى إمارة موناكو من أجل التقاط صانع ألعاب الفريق الذي وصل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

صحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية أكدت على أن بيرناردو سيلفا تواجد في مدينة مانشستر من أجل الاتجاه إلى ملعب الاتحاد وإجراء الكشف الطبي في نادي مانشستر سيتي.

التقارير تؤكد على أن السيتي حسم الصفقة لصالحه مقابل 60 مليون جنيه إسترليني وهو الرقم غير المسبوق في تاريخ مانشستر سيتي سواء في بيع لاعبيه أو شراء لاعبين.

بيرناردو "22 عام" نال إعجاب جوارديولا أثناء مواجهة موناكو والسيتي في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الذي انتهى مجموع مباراتيه بنتيجة (6-6) لكن فريق الإمارة تأهل بأفضلية تسجيل أهداف أكثر خارج ملعبه.

جوارديولا وفقاً للتقارير الإنجليزي يسعى لضم ثنائي الدفاع أيضاً من موناكو وهما ميندي وفابينيو من أجل تطوير خطه الخلفي، كما تؤكد بعض الصحف اقترابه من حسم صفقة والكر المدافع الأيمن لتوتنهام.