يعاني الأرجنتيني خابيير ماسكيرانو من اصابة في الركبة اليمنى ستتسبب في غيابه لمدة ستة أسابيع، وفقا لما أعلنه ناديه برشلونة الإسباني بعد الفحوصات التي خضع لها اليوم.

وتعرض اللاعب لصدام مفزع بالرأس مع أحد لاعبي ألافيس في نهائي كأس الملك أمس، لكن أسوأ ما في الأمر كان السقوط والذي أصيب بسببه في الركبة بخلاف تعرضه لجرح كبير في الرأس.

وتتزامن فترة اصابة اللاعب مع عطلة الفريق الكتالوني الذي أنهى موسمه أمس بالتتويج بلقب الكأس، لكنه سيغيب عن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2018 مع منتخب بلاده في تلك الفترة.