قال رئيس مانشستر سيتي، الإماراتي خلدون المبارك، اليوم الثلاثاء إن مستقبل مهاجم فريقه، الأرجنتيني سرخيو أجويرو لم يكن أبدا "محل شك".

وكانت الصحافة الإنجليزية أثارت احتمالية رحيل أجويرو (28 عاما) عن سيتي، خاصة عقب وصول البرازيلي جابريل جيسوس في يناير.

وقال المبارك في تصريحات لموقع النادي الإنجليزي "لم يكن هناك أي شك أبدا بخصوص مستقبله. قرأت الكثير من الأخبار عن الأمر وأعتقد أن كلها سخافات".

وتابع المسؤول "سرخيو واحد من أفضل اللاعبين في العالم ونحن فريق يأمل للفوز بكل البطولات التي يشارك بها. وجود سرخيو في الفريق أشبه بالزام. وجوده لم يكن أبدا محل شك".

يشار إلى أن عقد أجويرو الذي سجل هذا الموسم 33 هدفا في 45 مباراة ينتهي في يونيو/حزيران 2020 وأكد في مارس الماضي أن نيته هي الاستمرار مع الفريق حتى نهاية عقده.

وضم مان سيتي مؤخرا لاعب الوسط البرتغالي برناردو سيلفا قادما من موناكو وسيحصل قريبا على خدمات الحارس البرازيلي ادرسون قادما من بنفيكا.

ويرى المبارك أن الفريق لا يزال في حاجة لتدعيم صفوفه، خاصة بعد رحيل ويلي كاباييرو وخيسوس نافاس وجايل كليتشي وباكاري سانيا.