انهى ارسنال الانجليزي الجدل الدائر حول مستقبل ارسن فينجر المدير الفني للفريق واعلن عن تجديد تعاقده مع الفرنسي لمدة موسمين.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت جدلا واسعا بشأن مستقبل فينجر مع ارسنال.  

وحل أرسنال خامسا في جدول الدوري الانجليزي، وهي المرة الأولى التي لا يتبوأ فيها مكانا ضمن أصحاب المراكز الأربعة الأولى، المؤهلة لدوري الأبطال، منذ تولي فينجر إدارة الفريق في عام 1996.

وتمكن ارسنال من التتويج ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي مؤخرا بالفوز على تشيلسي، بطل الدوري، بهدفين لواحد، لينقذ موسمه من الخروج دون التتويج بأي بطولة.

وأعلن ارسنال من خلال موقع الرسمي عن التوصل لاتفاق نهائي بين الادارة وفينجر بشأن تجديد التعاقد لمدة موسمين لتستمر مسيرة الفرنسي من المدفعجية لعامين جديدين.

وصرح ستان كروينكي مالك النادي بعد تجديد لفينجر "هدفنا كان التتويج الدوري الانجليزي والبطولة الأكبر في اوروبا، هذا كان ما يتوقعه الجميع، ولن نرتاح الا عندما يتحقق".

وواصل تصريحاته قائلا "فينجر هو الرجل المناسب من أجل تحقيق كل ما نريد، لديه تاريخ رائع مع النادي ونحن جميعا ندعمه".

وشهدت عدد من المباريات الأخيرة في الدوري الانجليزي مطالبات من اعداد من الجماهير وصلت لحد التظاهر للمطالبة بعدم التجديد لفينجر.

ورفعت اعداد من جماهير ارسنال لافتات تطالب برحيل فينجر والاكتفاء بتاريخه مع النادي، واشاروا الى أن لكل قصة نهاية، ويجب أن تنتهي قصة فينجر مع ارسنال.

ومن جانبه تحدث فينجر بعد التجديد قائلا "ممتن للغاية بسبب الدعم الذي تلقيته من ادارة النادي، مالك النادي يفعل كل شئ من أجل ان نتوج بالبطولات، هذا ما نريده جميعا".