قال الاتحاد المصري لكرة القدم إنه حصل على اول جهازين لعلاج إصابات الملاعب، للتقليل من استخدام المسكنات.

وأشار اتحاد الكرة إلى أن هذا الأمر، يأتي استمرارا لسياسة التطوير التي ينتهجها المسئولين عن المنتخب الأول، وسبق لهم الحصول على أحدث الأجهزة المستخدمة لإعادة الاستشفاء بالعالم وتم استخدامها خلال بطولة الأمم الإفريقية الأخيرة بالجابون.

وقال ‎اتحاد الكرة إنه حصل على وحدتين من جهاز GAME READY الذي يستخدم من قبل أكبر الفرق الرياضية العالمية وأشهر لاعبي العالم في كرة القدم، مثل ميسي ورونالدو وغيرهما من مشاهير كره القدم للعلاج من إصابات الملاعب العضلية والعظمية.

‎ويعتمد جهاز GAME READY الذي قدمته شركة كايرو ميديكال للاتحاد المصري على تقنية التبريد والضغط المتقطع، ويساهم وفقاً للدراسات العلمية في تقليل الآلام و تقليل كميه الادوية المسكنة التي يتم تعاطيها عقب التدخل الجراحي او إصابات الملاعب المعتادة ويوفر الجهاز الجديد الكثير من وقت الاستشفاء اثناء علاج إصابات الملاعب و يمكن استخدامه فور الحاجة اليه عقب الاصابة مباشرة لسهولة حمله و صغر حجمه.

‎و قال محمد أبو العلا طبيب المنتخب الوطني ان وجود هذا الجهاز يساعد على سرعة الاستشفاء والارتقاء بالمستوي الصحي والبدني للمنتخب، حيث يقلل من الحاجة للمسكنات وسرعة تأهيل اللاعبين للعودة للملاعب ومن ثم المساهمة في الارتقاء بمستوى الفريق.