قالت تقارير في الصحافة الإيطالية والإنجليزية، أن نادي ليفربول قرر رفع عرضه المالي لضم محمد صلاح لاعب روما الإيطالي.

وكان ليفربول تقدم بعرض لضم محمد صلاح، الأسبوع الماضي، مقابل 35 مليون يورو، لكن العرض قوبل بالرفض من قبل إدارة "الذئاب".

وقالت تقارير إنجليزية وإيطالية أن ليفربول بات مستعدا لزيادة قيمة العرض المالي إلى 40 مليون يورو لضم اللاعب.

وكانت قناة "سكاي سبورت إيطاليا" قالت إن صلاح منح ليفربول موافقته الشخصية، لكن روما مصر على عدم التفريط في اللاعب بمبلغ أقل من 45 مليون يورو.

واستطاع صلاح خلال الموسم الحالي ان يسجل 19 هدفا في مختلف البطولات، وصنع 15 هدفا، في 41 مباراة لعبها مع ليساعد الفريق في تحقيق وصافة الدوري الإيطالي.

وذكرت القناة الإيطالية أن صلاح قام بزيارة انجلترا مؤخرا من أجل الحديث بشأن الاتفاق مع إدارة ليفربول على الانضمام لصفوف الفريق، لكن رامي عباس محامي اللاعب نفى هذا الأمر مؤكدا تواجد اللاعب بالقاهرة، تمهيدا للدخول في معسكر مغلق مع الفراعنة، استعدادا لمواجهة تونس الأحد المقبل بالتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2019.

ويستعد روما لقبول عرض بيع صلاح، بعدما استقر بشكل كبير على بديله، كوينسي بروميس لاعب سبارتاك موسكو الروسي، الذي يجيد اللاعب في أكثر من مركز في الخط الهجومي.

وفي حال نجاح الصفقة، فإن صلاح قد يصبح أغلى لاعب يضمه ليفربول، حيث دفع النادي 35 مليون جنيه إسترليني موسم 2010-2011، كأعلى قيمة مالية في تاريخه، لضم مهاجمه السابق أندي كارول.